ماذا ناقش الرئيس البولندي في اجتماع الجمعية البرلمانية للناتو في وارسو ؟!

0

 

قال الرئيس البولندي أندري دودا اليوم الاثنين خلال جلسة الجمعية البرلمانية للناتو في العاصمة وارسو “ان الجهود الرامية لتحسين العلاقات بين أوروبا والولايات المتحدة حيوية”.
وأشار أندريه دودا إلى دور الولايات المتحدة في ضمان الأمن في أوروبا حيث اعلن أن “العلاقات بين أمريكا وأوروبا تبقى المفتاح لضمان أمن المنطقة الأوروبية الأطلسية”.
وتابع دودا قائلا “اليوم ربما أكثر من أي وقت مضى ، يجب أن نسعى لتحسين المناخ السياسي في العلاقات عبر الأطلسي”.
وشجع الرئيس دول الناتو على إنفاق المزيد من الأموال على التسلح.
قال”بصفتي ممثلاً لدولة مهتمة للغاية بتعزيز العلاقات عبر الأطلسي ، أثق أنك ستتذكر هذه المسألة من خلال المشاركة في المناقشات حول ميزانيات الدفاع في برلماناتك. هذه حاجة ملحة حقاً في مواجهة التحديات والتهديدات التي تواجه أوروبا”.

 

وتحدث الرئيس البولندي على التهديد من الجانب الروسي وشدد على أن موسكو تشكك في “عناصر النظام الدولي التي بنيت نتيجة للتغيرات في مطلع القرن العشرين والقرن الواحد والعشرين ، والتي ثبت أن العالم القائم على القانون الدولي والاحترام المتبادل لمصالح الدول المتساوية غير مقبول على المدى الطويل”.
وأضاف دودا ” يبدو أن موسكو لم تتصالح أبداً مع سقوط الاتحاد السوفيتي و إن غزو جورجيا والضم الغير القانوني لشبه جزيرة القرم والتدخل العسكري في أوكرانيا يوضح النوايا الحقيقية لروسيا”.

وأشار الرئيس أيضا إلى أن روسيا لا تتردد في محاولة ارتكاب جرائم القتل في الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.