وزير الخارجية البولندي : الإستثمارات الأمريكية أحد العناصر الرئيسية لأمن بلدنا .. كم تبلغ قيمتها ؟

0

 

التقى يوم أمس وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش مع ممثلي الشركات الأمريكية في بولندا الأعضاء في غرفة التجارة البولندية الأمريكية في العاصمة وارسو

وتحدث وزير الخارجية البولندي عن التغييرات التي حدثت منذ بداية التسعينيات فيما يتعلق بطبيعة الإستثمارات الأمريكية في بولندا ، والتي شملت في بادئ الأمر “قطاعات الصناعة التقليدية بشكل أساسي ، والتي تعتمد في الأساس على تكاليف العمالة المنخفضة” بينما أصبحت الآن “شركات من القطاع الإبداعي ، في مجالات تكنولوجيا المعلومات وغيرها من القصاعات العلمية ، فيما يساهم أفضل المهندسين البولنديين في هذه المشاريع ، حيث أنهم شركاء مرموقون في المشاريع العالمية الرئيسية. ”

وأشار البيان الصحفي لوزارة الخارجية – نقلاً عن الوزير – لـ دور الإستثمارات الأمريكية في بولندا بالقول “ساهمت بشكل كبير في النمو الاقتصادي في بلدنا، وكانت مصدر لـ المعرفة والخبرة لشركائهم البولنديين .“

وفي الوقت نفسه أشار البيان إلى أنه بالإضافة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية مع الاستثمارات الأمريكية الولايات المتحدة فإن بولندا تنظر الى هذه الإستثمارات على أنها عنصر أساسي لأمن البلاد .

و قال رئيس الدبلوماسية البولندية في بيان وزارة الخارجية إن زيادة تطوير المشاريع الأمريكية في مجال البنية التحتية والدفاع وتكنولوجيا المعلومات والطاقة لها تأثير مباشر على تعزيز وضع بولندا في أوروبا.

وفي هذا السياق ، أكد الوزير على وجه الخصوص على “دور إمدادات الغاز الطبيعي المسال من أمريكا والغاز الطبيعي المسال ” مؤكداً أنها الأكثر أهمية في نظام أمن الطاقة البولندي

وتم تأسيس غرفة التجارة الأمريكية في بولندا عام 1990 ، ويصل عدد أعضاء الغرفة الى أكثر من 320 شركة برأس مال أمريكي ، يتجاوز إجمالي قيمتها الاستثمارية 30 مليار دولار ، كما أن هذه الشركات خلقت أكثر من 200،000 فرصة عمل في بولندا !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.