هل يتعين على الآباء دفع ثمن ما يدمره الاطفال اثناء التسوق في المتاجر البولندية؟

0

إذا خرجت للتسوق برفقة طفلك وفجأة تسبب الطفل ببعض الأضرار في أحد المتاجر في بولندا هل ينبغي على الوالدين دفع تكاليف الضرر؟!!
تخيل هذا الموقف في الـ Biedronka ، بعد ظهر السبت ، والآباء والأمهات مع طفل عمره بضع سنوات دخلوا المتجر وكان الطفل يلعب بين الرفوف أمام والديه ، ولا يستجيب لطلباتهم بالتوقف فجأة ، تقع علبة مربى على سبيل المثال أو جرّة عسل صغيرة من احدى الرفوف أو زجاجة من الكحول باهظة الثمن ، أو سائل الشطف أو الحليب في مثل هذه الحالة ، هل يجب على الوالد دفع ثمن المنتج المتضرر؟

هل يتعين على الآباء دفع ثمن ما يدمره الاطفال اثناء التسوق؟

أجرى موقع mamadu.pl تقريرا حول هذا الموضوع وطلبوا من ممثلي سلسلة متاجر Biedronka وعدد قليل من المتاجر والصيدليات الأخرى تقديم ماينص عليه القانون الداخلي بالمنشأة فيما يخص هذا الشأن.

وكان مايلي انه “وفقا للقواعد المعمول بها في جميع متاجر Biedronka ، لا يترتب على العملاء أي عواقب مالية للتدمير غير المتعمد للبضائع أثناء الشراء” جاء هذا الرد من قبل ممثلة المكتب الصحفي Jeronimo Martins Polska، ولكن هل هذا الرد هو مماثل في المتاجر الأخرى؟

أبلغ كشيشتوف ليتفينيك من المكتب الصحفي Kaufland Polska أنه في سلسة المتاجر كوفلاند لا يتم محاسبة العملاء البالغين ولا أطفالهم بالتكاليف المرتبطة بالضرر والخسارة ونفس الشيء في حال تلف المنتج عند مكان الدفع فربما يعلق المنتج أو ينكسر .

بالمثل في متاجر PEPCO. ويؤكد كاتاجينا فيلتشيفسكا مديرة الاتصالات ، أنه من أجل راحة العملاء ، فإن “الإجراءات الداخلية لا تنص على الحاجة إلى دفع رسوم لإلحاق الضرر عن غير قصد”.

وقالت كاتاجينا غاودين ممثلة شركة العطور” دوغلاس بولسكا” أن نسبة الأضرار التي لحقت بالمنتجات بسبب الأطفال صغيرة للغاية لدرجة أن الشركة لا تفرض على مقدمي الرعاية دفع تكلفة الأضرار التي تلحق بالمنتجات.

وعلى النقيض تماماً جاء رد شركة Sephora عبر مونيكا جاك نود الابلاغ أنه وفقا للمادة 415 من القانون المدني ، الشخص الذي دمر ممتلكات شخص ما هو المسؤول عن إصلاح أو دفع ثمن

على الرغم من أن الإجراءات متشابهة في معظم المتاجر البولندية ، إلا أن دوروتا باتيكو ، مديرة الاتصالات و CSR في متاجر Auchan Polska ، قالت نود لفت الانتباه إلى مشكلة أخرى: غالباً ما يكون من المستحيل لدينا تحديد مرتكبي الأضرار، ومع ذلك ، إذا كان مرتكب الضررمعروفًا لأنه قد أبلغ عن وقوع الضرر وكانت قيمة السلعة ليست كبيرة لا يتم تحصيل رسوم منه ، وأضافت ان الأمر مختلف في قسم الكحول ويعتمد على القرار في المتجر حيث يتم مراقبة الجناح ، مما يجعل من السهل تعقب العملاء المهملين فإذا إذا كسر الطفل زجاجة الكحول يُطلب من الوالدين دفع ثمن البضائع التالفة.

وتؤكد أليكساندرا روباشكيفيتش ، ممثلة شبكة Lidl على أنه يتم التعامل مع كل حالة بشكل فردي قالت ” نود التأكيد على أننا نقترب من العملاء واحتياجاتهم بطريقة منفتحة جدا. معا نحن نبحث عن حل ، لأن كل حالة مختلفة عن غيرها “.

ويوضح ياكوب يانكوفسكي من المكتب الصحفي التابع لسلسة متاجر Rossmann أن كل حادثة يتم مناقشتها بشكل فردي- إذا كان الحدث عشوائيًا وعن غير قصد والطفل يدمر بعض المنتجات عن طريق الخطأ ، على سبيل المثال ، في حالة وجود حركة ازدحام في المتجر فإننا لا نطلب من مقدمي الرعاية تحمَل التكاليف ولكن الوضع مختلف إذا حدث التدمير على الرغم من تنبيهنا لهم و يشرح يانكوفسكي “أنه إذا لاحظ الموظف في المتجر الطفل أو أولياء أمره وتم تنبيههم للأمر ولم يتخذوا الإجراءات و وقع التلف عندها سيضطر الوالدان الى دفع ثمن الضرر .

وعلى الرغم من أن بعض المتاجر لا تحمّل مقدم الرعاية في معظم الحالات ضرورة دفع ثمن الضررالذي يسببه الطفل فهذا لا يعني أن الآباء يجب أن يتركوا الأطفال يعبثون دون مبالاة بين الرفوف و ليس قيمة المنتج المدمر أمر مهم فقط ، ولكن أيضا سلامة الطفل فهذا قد يضر اطفالنا وسلامتهم الشخصية وهذا هو أكثر أهمية من زجاجة العطر الغالي أو الجرة المكسورة او زجاجة الكحول.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.