بولندا تخطط لمواجهة كولومبيا بأفكار جديدة

0

كشف دافيد كوفناتسكي، مهاجم منتخب بولندا، عن نية مدرب فريقه إجراء عدة تغييرات على التشكيلة الأساسية خلال مواجهة كولومبيا، الأحد المقبل، في الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس العالم 2018.

تعرض المنتخب البولندي للخسارة في مباراته الأولى أمام السنغال بنتيجة 2-1، ما يهدد مشواره في البطولة في حالة الخسارة مجددا أمام كولومبيا.

من جانبه، قال كوفناتسكي: “كان علينا أن نلعب بطريقة أكثر دقة، كان هذا هو السبب الأساسي للهزيمة”.

وأكمل: “ستكون (النزعة الهجومية) مهمة أمام كولومبيا، علينا أن نضغط عليهم، فهو فريق يمتلك لاعبين رائعين يتمتعون بمهارات ويستطيعون إنجاز أمور كثيرة عندما يستحوذون على الكرة”.

وقال هوبرت ماوفيسكي، مساعد مدرب بولندا، إن بعض اللاعبين الذي قدموا أداء سيئا أمام السنغال لن يشاركوا في مباراة كولومبيا دون أن يحدد أسماء بعينها.

وأضاف: “ستكون هناك تغييرات أكيدة، وعلى الأرجح لن نخوض مباراة كولومبيا بالتشكيلة نفسها التي شاركت أمام السنغال”.

وأردف: “لم يتم اتخاذ أي قرار بشأن عدد التغييرات أو المراكز، لا يزال أمامنا عدة حصص تدريبية خاصة مران اليوم، سيظل الهيكل الأساسي للفريق ثابتا لكن ستحدث تغييرات أخرى”.

وكانت النتائج التي تحققت في تلك المجموعة من أكبر مفاجآت البطولة بعد أن فاز الفريقان الأضعف، وهو ما يجعل من مباراة الأحد المقبل مواجهة حاسمة لبولندا وكولومبيا، خاصة أن السنغال ستكون لعبت أمام اليابان قبلها بعدة ساعات.

واختتم كوفناتسكي: “خسرنا مباراة واحدة، ولكنّ أمامنا مباراتين، نعرف كيف نلعب كرة قدم واعتدنا الفوز على منافسينا، كل ما علينا فعله هو تكرار ما سبق وإن قمنا به”.

رويترز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.