الجاسوس الروسي شغل العديد من المناصب العليا في مختلف الوزارات وصديقا ً لكبار السياسيين

0
Podejrzany o szpiegowanie dla Rosji Marek W. Foto: fb.com

 

قالت شبكة Energetyka 24 الإخبارية للطاقة أمس الثلاثاء إن جاسوسًا روسيًا مشتبهًا به يعمل في وزارة الطاقة البولندية زعم أنه كان يدير مجموعة على موقع التواصل الاجتماعي Facebook والتي تضم أكثر من 600 عضو ، وكثير منهم من كبار السياسيين البولنديين.

وقالت وكالة الامن الداخلي البولندي (ABW) يوم الاثنين إن المشتبه به الذي تم تحديده فقط باسم ماريك  اعتقل يوم الجمعة في عملية مشتركة من وكالة الأمن الداخلي في بولندا (ABW) وأجهزة الأمن في دول الاتحاد الأوروبي الاخرى.

ويشتبه في أن ماريك كان على اتصال مع ضباط مخابرات روس يعملون تحت غطاء دبلوماسي في السفارة الروسية في وارسو ، وفقا وكالة الانباء البولندية TVP.

وكان المشتبه به يعمل في وزارة الطاقة البولندية ويعتقد أنه نقل معلومات إلى ضباط المخابرات الروسية حول خطط الحكومة البولندية فيما يتعلق بمنع بناء خط أنابيب نورد ستريم 2 ، وفقا لوكالة TVP كما عمل لمدة 10 سنوات في عدد من الوزارات الحكومية في بولندا .

وفقًا ل Energetyka 24 ، استخدم ماريك ملفًا شخصيًا على الـ Facebook ، والذي تضمن تفاصيله الشخصية الأساسية وصورة واحدة للملف الشخصي ، لبناء شبكة تضم من 400-450 صديقاً من قطاع الطاقة.

 

 وكان من بين هؤلاء الأصدقاء وزراء الحكومة ونواب الوزراء وأعضاء البرلمان وأعضاء البرلمان الأوروبي ، وأرباب العمل في شركات الطاقة الكبرى والصحفيين والناشطين ، حسب قول Energetyka 24.

وأضافت الوكالة البولندية إن العديد من هؤلاء الأشخاص لم يلتقوا أبداً ماريك في الحياة الحقيقية فقط في الفيس بوك .

 

 

وقالت Energetyka 24 أيضًا أن ماريك أدار مجموعتين على الـ Facebook ، إحداهما بعنوان Energy Insight ومجموعة أصغر تُسمى Geopolitical Insight.

وتابعت أن ماريك  كان يثير نقاشات ومواضيع مثيرة للاهتمام في المجموعة الخاصة عبر الإنترنت ، وكثيراً ما يطلب مناقشة معلومات سرية.

 

وأضافت الوكالة  أنها لا تعرف نوع المعلومات التي حصل عليها بهذه الطريقة وهو الآن قيد الاحتجاز لمدة 3 أشهر للتحقيق ومن المتواقع ان يواجه عقوبة السجن لمدة 10 سنوات .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.