وزير الخارجية الامريكية : شراء بولندا لنظام الدفاع الصاروخي سيعزز أمن وقدرات الولايات المتحدة وبولندا وحلف شمال الاطلسي

0
Photo: PAP/Paweł Supernak

 

 

 

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها إن شراء بولندا لنظام الدفاع الصاروخي من طراز باتريوت “سيعزز أمن وقدرات الولايات المتحدة وبولندا وحلف شمال الأطلسي على طول الجناح الشرقي للتحالف.”

ووقعت بولندا يوم الأربعاء وفق ما وصفه المسؤولون بأنه صفقة تاريخية لشراء نظام دفاع جوي أمريكي باتريوت مقابل 4.75 مليار دولار.

وأصدرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية ، هيذر ناويرت ، بيانا في وقت لاحق اليوم (في وقت مبكر من صباح يوم الخميس بتوقيت بولندا) ليقول إن “الولايات المتحدة ترحب بالتوقيع اليوم على اتفاق يبرم المرحلة الأولى من شراء بولندا لنظام باتريوت للدفاع الصاروخي. “.

وقالت نويرت في بيانها إن الصفقة “تشمل نظام قيادة وتحكم جديد من أحدث طراز للدفاع الجوي والصاروخي في بولندا.”

وقالت إن التوقيع على الاتفاقية “يعكس استثمار بولندا في تقاسم عبء الدفاع الجماعي (من دول حلف شمال الأطلسي) من خلال برنامج تحديث الدفاع المستمر ، الذي تكرس بولندا أكثر من 20٪ من ميزانيتها الدفاعية”.

وجاء في البيان أن الاتفاق الذي تم توقيعه يوم الأربعاء في وارسو يمثل “ذروة الالتزامات التي تم التعهد بها بالتزامن مع الاجتماع بين الرئيسين ترامب ودودا في وارسو في يوليو 2017”.

 

 

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية أيضا إن الصفقة “تخلق وظائف في كل من الولايات المتحدة وبولندا”.

و”نتطلع للعمل مع بولندا لوضع اللمسات الأخيرة على المرحلة الثانية من هذا الاستحواذ” ،وفقا لـ المتحدثة باسم الخارجية .

من ناحية أخرى ، قال وزير الدفاع البولندي ماريوس بواشتشاك يوم الخميس إن المفاوضات بشأن تنفيذ المرحلة الثانية من الصفقة – وهي جزء من برنامج الدفاع الجوي الواسع في (فيستولا) – ستبدأ في أبريل.

وسيقوم نظام باتريوت بالعمل في بولندا بغض النظر عمن يحكم البلاد في المستقبل ، حسب تصريح بواشتشاك  للإذاعة البولندية.

 

ووقّع بواشتشاك رسميا على الاتفاقية يوم الأربعاء في حفل حضره الرئيس أندريه دودا ورئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي والسفير الأمريكي في بولندا بول دبليو جونز.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.