وزيرة الأسرة والعمل تدعو الى إنهاء الأحتجاج في مجلس النواب… ومطالبات بإستقالة الوزيرة

0
Leszek Szymański /PAP

 

قالت وزيرة الأسرة والعمل والسياسة الإجتماعية اليجابيتا رافالسكا بناء على احتجاجات أُسر ذوي الاحتياجات الخاصة  في مجلس النواب البولندي “طلب الحصول على مساواة معاش اجتماعي بمعاش تقاعد من أجل العجز الكلي عن العمل تم الإبلاغ عنه منذ سنوات ونحن بصدد تقديم اقتراح عادل.”

واقترحت أيضا على أن الأمهات المحتجات في البرلمان يمكن أن يأتوا إلى اجتماع هيئة رئاسة مجلس الحوار الاجتماعي ، المقرر عقده يوم الأربعاء.

وكانت مطالب المحتجون من الأباء والأمهات  منذ 18 نيسان/أبريل إدخال بدل إعادة تأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة الغير قادرين على العيش بشكل مستقل بعد سن 18 سنة بمبلغ 500 زلوتي بولندي شهريا بغض النظر عن الدخل ومساواة المعاش الاجتماعي مع الحد الأدنى للمعاش التقاعدي.

 

 ومع ذلك ، اعترفت رافالسكا بأن اعطاء مبلغ 500 زلوتي بولندي لكل شخص معاق هو أمر غير واقعي إلى حد ما وعندما سُئلت عن المبلغ الذي يمكن أن تدفعه الحكومة ، قالت إنه يجب على المحتجين انتظار الإجابة.

 كما أعلن رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي عن تقديم مشروع صندوق تضامني لتقديم الدعم المالي سيكون المشروع جاهزًا بحلول 15 مايو. وتابع مورافيتسكي ” عندما يكون الصندوق جاهزا سأخبركم بالضبط كم من المال لدينا لهذا “.

.وأثار هذا الإعلان سخط المحتجين وطالبوا باستقالة وزيرة الأسرة والعمل لعدم قدرتها على تلبية مطالبهم

وقالت رافالسكا في برنامج “الأحداث والآراء” إنه من المستحيل إقرار مشروع قانون بسرعة يمكنه حل جميع مشاكل المعوقين , وأكدت أنه يمكن حل هذا الأمر لكن على تمهل ومن خلال المناقشة.

وعندما سئلت عن فكرة الحكومة عن إنهاء الاحتجاج في مجلس النواب ، أجابت: “سأعود مرة أخرى وفي كل مرة سأدعوهم لإنهاء الاحتجاج ، واحترام قرارات معينة ، وإعطاء بعض الهدوء، والتحدث ، والتصالح مع وجهات النظر المختلفة “.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.