بولندا تعارض الميزانية الجديدة المقترحة من قبل الاتحاد الأوروبي

0
رويترز

 

 

قال الوزير البولندي للشؤون الأوروبية ، كونراد شيمانسكي، الاثنين في بروكسل إن وارسو لن تقبل بالتخفيضات “الثورية” ، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء البولندية.

واقترحت المفوضية الأوروبية ، السلطة التنفيذية للاتحاد ، في الثاني من مايو ميزانية جديدة طويلة الأجل للاتحاد الأوروبي للفترة 2021-2027.

وقدرت المفوضية أنه من حيث القيمة الاسمية  سيتم تخفيض الإنفاق على السياسة الزراعية المشتركة للكتلة بنسبة 5 في المئة وعلى سياسة التماسك بنسبة 7 في المئة ، وفقا ل PAP.

لكن شيمانسكي قال إنه من حيث القيمة الحقيقية فإن إجمالي التخفيضات سيصل إلى 10 و 15 في المائة على التوالي.

 

 

 

وأضاف “نحن مستعدون لمناقشة إصلاحات السياسة التطورية والإصلاحات التطورية لميزانية الاتحاد الأوروبي لكننا لسنا مستعدين لقبول التخفيضات الثورية ، خاصة في سياسة التماسك والسياسة الزراعية المشتركة”.

والجدير بالذكر انّ بولندا هي أكبر متلقٍ لأموال التماسك في الاتحاد الأوروبي في إطار ميزانية الفترة 2014-2020.

 

وتهدف سياسة التماسك في الاتحاد الأوروبي إلى دعم خلق فرص العمل ، والتنافسية التجارية ، والنمو الاقتصادي والتنمية المستدامة ، فضلاً عن تحسين نوعية الحياة للمواطنين ، وفقًا للمفوضية الأوروبية.

وسبق أن قال وزير الدولة للشؤون الاوروبية الأربعاء الماضي ان وارسو ستعارض أي خطة لميزانية الاتحاد الاوروبي لا توازن بين احتياجات مختلف الدول الأعضاء فيها

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.