بولندا رياضة

ليفاندوفسكي يطالب مدرب البايرن هاينكس بإيجاد بديل له

 

أبدى روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم فريق بايرن ميونيخ ومنتخب بولندا، شكواه من كثرة الاعتماد عليه بمفرده سواء على مستوى النادي أو المنتخب، مؤكداً أنه يحتاج لفترة راحة، وموجها رسالة ليوب هاينكس مدرب الفريق البافاري بضرورة إيجاد بديل له.

وقال ليفاندوفسكي، في تصريحات لصحيفة "سبورت بيلد" الألمانية: "هذا الموسم صعب للغاية بالنسبة لي، لعبت في الفترة الأخيرة مع البايرن ومنتخب بولندا مرة كل 3 أيام منذ البداية وحتى النهاية".

وأضاف: "لا يوجد لاعب بإمكانه أن يلعب 90 دقيقة في كل مباراة".

 

 

وكان ليفاندوفسكي شعر بآلام في العضلة الخلفية خرج على أثرها من أرض الملعب قبل انتهاء الشوط الأول للقاء فريقه مع ريد بول لايبزيج (السبت) في الجولة العاشرة للدوري الألماني (بوندسليجا).

وأكمل ليفاندوفسكي قوله : "في الوقت الحالي لا يوجد حل آخر، لا يوجد بديل في مركزي، لكني أحتاج لبعض الراحة ".

ومن جانبه كان هاينكس قد طالب بالتعاقد مع مهاجم آخر لدعم الخط الأمامي للبايرن خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

 

 

 

وكالات

تأخر في إنطلاق ماراثون بوزنان بسبب مخاوف أمنية !!

قامت الشرطة البولندية بتأخير إنطلاق ماراثون مدينة بوزنان بسبب عدم الرضى عن الاجراءات التي اتخدها المنظمون لضمان سلامة العدائين ، تأمين مسار الماراثون . 

وكنا المفترض أن يبدأ الماراثون عند الساعة 7:30 الا أن الشرطة أعلنت أن اطلاق الماراثون سيتأخر حتى تقوم اللجنة المنطمة بتأمين جميع المتطلبات التي أبلغتهم بها الشرطة . 

 

ومن ابرز الإعتراضات التي قدمتها الشرطة ، عدم وضوح مضمار السباق الذي سيسلكه المتسابقون ، وقلة عدد المنظمين ومراقبي مسار الضمار ، خصوصاً وأن الشرطة لاحظت وجدود أعداد كبيرة من الأجانب الذين لا يتحدثون اللغة البولندية.

وتم أعادة اطلاق الماراثون الساغة 8:40 بتأخير أكثر من ساعة بعد إن قام المنظمون بتحقيق الشروط التي طلبتها الشرطة .

وقام منظموا الماراثون بـ أصدار بيان اعتذروا فيه لجميع المشاركين عن التأخير ، مؤكدين أن السبب وراء التأخير يعود الى مخاوف أمنية لدى جهاز الشرطة في المدينة .

 

ليفاندوفسكي نجم بولندا يحقق رقما رائعا ويخطف لقب الهداف من رونالدو

 

 

 

 

نجح النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، هداف فريق بايرن ميونخ الألماني، في الحصول على لقب هداف تصفيات قارة أوروبا المؤهلة لبطولة كأس العالم في روسيا عام 2018 بعد انتهائها مساء الثلاثاء، متفوقا على منافسه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

 

وأنهى المُهاجم البولندي مشواره في التصفيات الأوروبية بـ16 هدفًا في 10 مباريات، يليه لاعب ريال مدريد ومنتخب البرتغال الذي سجل 15 هدفًا، بينما يتواجد في المركز الثالث لاعب مانشستر يونايتد ومنتخب بلجيكا روميلو لوكاكو الذي سجل 11 هدفًا.

 

 

يُذكر أن منتخبات بولندا والبرتغال قد تأهلا مباشرة إلى مونديال روسيا، بعد أن تصدرا مجموعتيهما في تصفيات المونديال.

 

 

ويعد الثنائي هما اللاعبان الأبرز في أوروبا خلال الوقت الحالي، حيث تم ترشيحهما للقائمة المكونة من 30 لاعبا والمرشحين للكرة الذهبية، فى الوقت الذي يعد فيه النجم البرتغالي هو الأقرب للفوز بالجائزة للمرة الخامسة فى مسيرته ومعادلة رقم ميسي.

 

 

وحقق ليفاندوفسكي رقما رائعا وهو انه اللاعب الوحيد الذي نجح في تسجيل 16 هدفا في تصفيات أوروبية للمونديال، كما أنه نجح فى ان يكون الهداف التاريخي لمنتخب بلاده.

 

كورة- أحمد حسن 

 

 

 
 

 

بولندا تبلغ مونديال كأس العالم للمرة الثامنة بتاريخها و تتاهل لمونديال روسيا 2018

 

 

أنهت بولندا مشوارها الرائع في التصفيات الأوروبية ببطاقة التأهل الى نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الثامنة في تاريخها بعد فوزها الكبير على ضيفتها مونتينيغرو 4-2 الاحد في وارسو في الجولة العاشرة الأخيرة.

وسجل لبولندا كريستوف ماكينسكي (6) وكميل غروسيسكي (16) وروبرت ليفاندوفسكي (85) وفيليب ستويكوفيتش (87 خطأ في مرماه) وللجبل الاسود ستيفان موغوسا (78) وزاركو تومايسيفيتش (83).

ورفعت بولندا رصيدها في صدارة المجموعة الخامسة الى 25 نقطة، فضمنت بطاقة التأهل المباشر الى مونديال روسيا 2018، اذ تتقدم بفارق خمس نقاط على الدنمارك الثانية التي تعادلت مع رومانيا 1-1، لكنها ضمنت خوض الملحق الشهر المقبل كأحد أفضل المنتخبات الثمانية في المركز الثاني.

وحققت بولندا ثمانية انتصارات وتعادلا، ولقيت خسارة واحدة، في طريقها إلى المشاركة الثامنة في المونديال، والاولى منذ 2006، وتبقى افضل نتيجة لها فيها المركز الثالث عامي 1974 و 1982.

ويتأهل صاحب المركز الأول من المجموعات الاوروبية التسع مباشرة الى النهائيات، و تخوض أفضل ثمانية منتخبات تحل ثانية ملحقا فاصلا لحسم البطاقات الاربع المتبقية.

وبات المنتخب البولندي سادس منتخب أوروبي في النهائيات الى جانب روسيا المضيفة وألمانيا بطلة النسخة السابقة واسبانيا وانجلترا وبلجيكا التي تأهلت عبر التصفيات.

 

 

 

وبذلك انضمت بولندا الى منتخبات السعودية وإيران وكوريا الجنوبية واليابان من آسيا، والبرازيل من أميركا الجنوبية، ونيجيريا ومصر من افريقيا، والمكسيك وكوستاريكا من الكونكاكاف.

وبدأ المنتخب البولندي المباراة مهاجما وبكر في التسجيل وتحديدا عند الدقيقة السادسة عبر كريستوف ماكزينسكي الذي تلقى كرة من بيوتر زييلينسكي فتابعها بيمناه الى الزاوية اليمنى لمرمى مونتينيغرو.

وعزز كميل غروسيسكي النتيجة في الدقيقة 16 حين وصلته كرة من مهاجم بايرن ميونيخ الألماني روبرت ليفاندوفسكي فأكملها بقدمه اليسرى في الزاوية اليمنى للمرمى.

وضغط منتخب الجبل الأسود في الشوط الثاني وأدرك التعادل عبر ستيفان موغوسا (78) وزاركو تومايسيفيتش (83)، لكن ليفاندوفسكي اعاد التقدم لبولندا قبل النهاية بخمس دقائق بكرة في منتصف الشباك.

ورفع ليفاندوفسكي رصيده الى 52 هدفا دوليا، وقد أصبح الهداف التاريخي لمنتخب بولندا بتسجيله هاتريك في المباراة السابقة امام ارمينيا (6-1). وكان الرقم القياسي السابق بحوزة فلاديمير لوبانسكي برصيد 48 هدفا.

كما يتصدر ليفاندوفكسي ترتيب هدافي التصفيات الأوروبية برصيد 16 هدفا، بفارق هدف امام مهاجم البرتغال كريستيانو رونالدو.

واهتزت شباك الجبل الاسود للمرة الرابعة قبل ثلاث دقائق من نهاية المباراة بواسطة فيليب ستويكوفيتش عن طريق الخطأ في مرمى منتخب بلاده.

 

 

وكالات

الليلة - نقطة واحدة تفصل بولندا عن التأهل إلى كأس العالم 2018

 

 

يحتاج المنتخب البولندي إلى نقطة واحدة لبلوغ نهائيات كأس العالم، عندما يستضيف مونتينيجرو اليوم، الأحد فى وارسو، ضمن منافسات الجولة العاشرة والأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا.

وتتصدر بولندا ترتيب المجموعة برصيد 22 نقطة بفارق 3 نقاط أمام مطاردتها المباشرة الدنمارك التى تستضيف رومانيا الرابعة (12 نقطة)، والتى خرجت من المنافسة على بطاقتى التأهل المباشر والملحق.

ويتأهل صاحب المركز الأول من المجموعات التسع مباشرة إلى النهائيات، بينما سيكون على أفضل ثمانية منتخبات حلت ثانية فى المجموعات التسع خوض ملحق فاصل لحسم البطاقات الأربع المتبقية.

وتعول بولندا على عاملى الأرض والجمهور ونجمها وهدافها التاريخى مهاجم بايرن ميونخ الألماني والتصفيات روبرت ليفاندوفسكى لحسم مواجهتها أمام مونتينيجرو والتواجد فى العرس العالمى للمرة الأولى منذ عام 2006 والثامنة فى تاريخها، علما بأن أفضل نتيجة لها فى العُرس العالمى كانت المركز الثالث عامى 1974 و1982.

وضرب ليفاندوفسكي بقوة فى المباراة الأخيرة أمام مضيفتها أرمينيا عندما فازت بنصف دستة من الأهداف (6-1) كان نصيب نجم بايرن ميونخ ثلاثية أصبح عبرها الهداف التاريخى لبولندا، بعدما رفع رصيده إلى 50 هدفا بفارق هدفين عن صاحب الرقم السابق فلاديمير لوبانسكي.

كما انتزع ليفاندوفسكي صدارة هدافى التصفيات الأوروبية برصيد 15 هدفا بفارق هدف واحد أمام مهاجم البرتغال كريستيانو رونالدو.

 

 

 

مدرب بولندا يحذر لاعبيه

من جانبه، حذر مدرب بولندا آدم نافالكا لاعبيه من المباراة، مؤكدا أن المهمة لن تكون سهلة، خصوصا أن مونتينيجرو الثالثة بفارق 3 نقاط خلف الدنمارك تمنى النفس بخسارة الأخيرة لانتزاع البطاقة المؤهلة الى الملحق.

وقال نافالكا: "صحيح أن مصيرنا بيدنا ونلعب على أرضنا ولكن يتعين علينا الحذر، فمونتينيجرو ليس لديها ما تخسره وستجازف من أجل الفوز، يجب علينا استغلال الفرص وهز الشباك من أجل الفوز. اللعب على التعادل مقامرة فى حين أننا نهدف إلى التأهل".

وأضاف نافالكا الذى قاد بولندا إلى ربع نهائي كأس أوروبا صيف 2016: "يجب التعامل مع الخصم بجدية واستغلال معنوياته المهزوزة لتحقيق الأهم والتأهل إلى المونديال".

وضمن المجموعة نفسها تلعب الدنمارك أمام رومانيا مباراة ثالثة هامشية ضمن المجموعة ذاتها، تلعب كازخستان مع أرمينيا.

المجموعة السادسة تشتعل على مركز الوصافة

انحصرت المنافسة فى المجموعة السادسة على الوصافة التي تخول صاحبها المنافسة على الثمانية أصحاب أفضل مركز ثان لخوض الملحق، وذلك بعدما حجزت إنجلترا البطاقة المباشرة إلى النهائيات الخميس عقب فوزها الصعب على سلوفينيا 1- صفر فى الدقيقة الأخيرة.

وستكون المنافسة ثلاثية ومثيرة على المركز الثانى بين اسكتلندا وسلوفاكيا وسلوفينيا، وتملك الأولى الأفضلية كون رصيدها 17 نقطة بفارق نقطتين أمام الثانية و3 نقاط أمام الثالثة.

وتحل اسكتلندا ضيفة على سلوفينيا فى قمة ساخنة، فيما تخوض سلوفاكيا اختبارا سهلا أمام ضيفتها مالطا الأخيرة برصيد نقطة واحدة.

ألمانيا تسعى للعلامة الكاملة

تحتفل ألمانيا بطلة العالم بتأهلها إلى النهائيات اليوم مع جماهيرها فى كايزرسلاوترن عندما تستضيف أذربيجان الخامسة.

وضمنت ألمانيا الخميس بفوزها على ايرلندا الشمالية 3-1 تواجدها فى العرس القاري للدفاع عن اللقب الذي نالته قبل 3 أعوام فى البرازيل على حساب الأرجنتين فى سعيها إلى الاحتفاظ باللقب، ليصبح أول منتخب يحقق ذلك الإنجاز منذ البرازيلي بيليه عامي 1958 و1962.

 

 

سيد حسني - اليوم السابع




ليفاندوفسكي يضع بولندا على مشارف التأهل لكأس العالم

 

هز روبرت ليفاندوفسكي الشباك ثلاث مرات في فوز بولندا الساحق 6-1 على مضيفتها أرمينيا، الخميس، لتصبح على مشارف التأهل لنهائيات كأس العالم لكرة القدم.

كما أصبح المهاجم البارز الهداف التاريخي لمنتخب بولندا متصدر المجموعة الخامسة.

وصال منتخب بولندا وجال أمام ارمينيا التي ودعت التصفيات، وسجل ثلاثة أهداف في أول 25 دقيقة قبل أن يرفع ليفاندوفسكي رصيده إلى 50 هدفا في 90 مباراة دولية، ويحطم رقم فودجيميتش لوبانسكي السابق البالغ 48 هدفا.

كما حقق مهاجم بايرن ميونيخ أيضا رقما لافتا بالوصول إلى الهدف 15 في تسع مباريات في مشوار التصفيات الحالي.

وتملك بولندا 22 نقطة من تسع مباريات وتحتاج إلى نقطة أخرى على أرضها أمام الجبل الأسود، يوم الأحد، لتنتزع مكانا في روسيا.

 

منح كاميل غروشيتسكي بولندا بداية رائعة بوضع الكرة في الشباك من مسافة قريبة في الدقيقة الثانية.

وضاعف ليفاندوفسكي الغلة من ركلة حرة في الدقيقة 18 ليعادل رقم فودجيميتش لوبانسكي، ثم انفرد بالرقم القياسي بعد سبع دقائق من تسديدة قريبة المدى بعد ركلة حرة غير مباشرة.

وقبل ست دقائق من نهاية الشوط الأول قلصت أرمينيا النتيجة بهدف من ضربة رأس عقب ركلة ركنية.

 

ولم تتوقف ماكينة بولندا عن التهديف في الشوط الثاني وهز ياكوب بواشكوفسكي الشباك في الدقيقة 57.

 

 

في لفتة رائعة  من قبل هداف منتخب بولندا و نابولي الإيطالي " أركاديوش ميليك " فقد دفع مبلغ 20 ألف يورو لقاء عملية جراحية لصديقه لاعب فريق زابجه "كونراد نوفاك " جراء إصابته وتعرضه لقطع صليبي في الركبة حيث لم يكن الأخير قادرا على سداد ثمن العملية الجراحية ولم ينسى مهاجم نابولي صديقه عندما كان بحاجته ويذكر ان اللاعبان قد كانا معا في  فريق Rozwój كاتوفيتسه من 2000-2010

 

 

وقد تعرض كونراد إلى إصابة في الركبة نقل للعلاج إلى عيادة  ستيورات الشهيرة  في روما والمشرف على العلاج الدكتور مارياني.

 

 

ركلة جزاء ليفاندوفسكي تحسم فوز بولندا 3-صفر على قازاخستان في تصفيات كأس العالم

  

 

شددت بولندا قبضتها على صدارة المجموعة الخامسة بعدما سجل أركاديوش ميليك وكاميل جليك من ضربتي رأس واضاف روبرت ليفاندوفسكي هدفا من ركلة جزاء لتفوز 3-صفر على قازاخستان في تصفيات كأس العالم يوم الاثنين.

وتملك بولندا الان 19 نقطة من ثماني مباريات متفوقة بثلاث نقاط على الدنمرك صاحبة المركز الثاني التي سحقت بولندا برباعية دون رد على نحو مفاجئ يوم الجمعة. ويأتي الجبل الاسود ثالثا قبل مباراتين على النهاية.

افتتح ميليك، الذي عاد الى المنافسات بعد تعرضه لاصابة في الركبة في انتصار 3-2 على الدنمرك في اكتوبر تشرين الاول، التسجيل بعد عشر دقائق بضربة رأس من مسافة قريبة.

وتماسك منتخب قازاخستان الذي لعب مدافعا حتى نهاية الشوط الاول وسجل هدفا في بداية الشوط الثاني ألغاه الحكم بداعي التسلل.

 

 

 

وجاءت لحظة اخرى مثيرة للجدل في الدقيقة 71 بعدما بدا ان ركلة حرة سددها ليفاندوفسكي لاعب بايرن ميونيخ قد تجاوزت خط المرمى لكن الحكم لم يحتسب الهدف.

 

وبعدها بثلاث دقائق سجلت بولندا ثانية عبر المدافع جليك من ضربة رأس لا تصد ولا ترد بعد ركلة ركنية قبل أن يكمل ليفاندوفسكي الانتصار الكبير من ركلة جزاء في الدقيقة 86

 

 

رويترز

بالفيديو -جمهور ليجيا وارسو يجسد معاناة بلاده أثناء الحرب في الملعب

 

رفعت جماهير فريق ليغيا وارسو البولندي تيفو سياسي خلال مواجهة أستانا في الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا ،يوم الأربعاء، للاحتفال بالذكرى السنوية لثورة وارسو.

وظهر في اللافتة طفل يبكي وأحد جنود الجيش النازي الألماني يصوب المسدس نحو رأسه ،حيث راح خلال ثورة وارسو نحو 160،000 شخص بينهم آلاف الأطفال.

وحملت اللافتة أيضًا علم بولندا وعام 1944 في الخلفية للاحتفال بالذكرى الـ 73 لثورة وارسو على النازية وهو حدث مهم في اندلاع الحرب العالمية الثانية.

وبدأت المباراة التي أقيمت في وارسو بدقيقة صمت بهذه المناسبة ، حيث بدأت الثورة في الأول من أغسطس/آب 1944 ،بقيام رجال المقاومة بالانتفاض ضد الجيش النازي خارج مدينة وارسو لحين وصول القوات السوفيتية من الشرق.

 

 

لكن بعد قتال دام 63 يومًا، قتل مئات الآلاف ،معظمهم في عمليات إعدام جماعي من قبل القوات النازية، وتدمرت أجزاء كبيرة من العاصمة البولندية.

وفاز ليغيا بهدف نظيف على ضيفه القادم من كازاخستان لكنه ودع البطولة لخسارته بثلاثة أهداف مقابل هدف في مباراة الذهاب لكنه قد يتعرض لعقوبات من الاتحاد الأوروبي بسبب هذه اللافتة.

 

وسبق وتم تغريم ليغيا بسبب ترديد بعض الهتافات العنصرية والمعادية للسامية خلال مبارياتهم على أرضهم ، وخاض الفريق مباراته في الموسم الماضي أمام ريال مدريد بدون جمهور بسبب عقوبة مماثلة.

 

eremnews.com

 

دبليو آر سي: رالي بولندا يواجه خطر الحذف من الروزنامة نظراً لدواعي السلامة

 

يبدو أن رالي بولندا قد يخسر موقعه ضمن روزنامة الموسم المقبل من بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" وذلك لمخاوف السلامة التي ظهرت خلال فعاليات الأسبوع الماضي.

تلقى الحدث بطاقة صفراء تحذيرية من قبل الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" بعد مشاكل السيطرة على المتفرجين في 2015، كما أن توصية مماثلة من الهيئة الحاكمة الموسم الماضي قد تسبب خروج الحدث بشكل تلقائي من الروزنامة هذا العام.

وقد صرّحت مصادر مطلعة لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّه لا رغبة بالحفاظ على رالي بولندا بعد ما حصل.

وكان المتفرجين قد تخطوا حواجز السلامة، حيث فاقت أعدادهم أعداد المارشالز إذ اقتربوا بحدود إنشات قليلة من السيارات التي تقطع المسار على سرعات عالية.

إضافة إلى ذلك، ظهرت تقارير تفيد بوجود سيارات للمتفرجين يقومون بقيادتها على المسار نفسه خلال المراحل نفسها إضافة إلى تجاوز سيارة إطفاء لرجل شرطة وضمن مسار مغلق خلال إحدى المراحل بالاتجاه المعاكس.

وقد تلاقت سيارة الاطفاء مع سيارة رالي خلال مرحلة "بارانوفو" على سرعة عالية، لكن لحسن الحظ كان الالتقاء ضمن مقطع واسع ما ساهم بتجنّب حصول كارثة.

وقد تمّ فتح تحقيق من قبل الشرطة في تلك الحادثة لمعرفة تفاصيل ما حصل.

من جهته قال جارمو ماهونين مدير الراليات لدى "فيا" في تصريح لموقع"موتورسبورت.كوم": "حصلت بعض المشاكل المتعلقة بالسلامة خلال الرالي، وعلينا الآن تقصي ما حصل كي نصل إلى رأي حول المسألة".

وأكمل: "تمّ التحقيق في حادثة سيارة الإطفاء من قبل المسؤولين المحليين، إذ لم يكن ذلك أمراً متعلقاً بالرالي. لكن، كيف يمكن لأمر كهذا أن يحدث؟ المعلومات التي بحوزتنا تفيد أنهم كادوا أن يدهسوا رجال الشرطة".

وأضاف: "كنا محظوظين للغاية لعدم حصول أيّ مكروه، لكنّ ما حصل لا يجب أن نراه في الراليات".

لكنّ أندرزج بوروكزيك المتحدث باسم رالي بولندا أوضح أنّه من غير العدل الحكم على سجلّ السلامة للحدث بناءً على حادثة سيارة الإطفاء وحسب.

 

 

إذ قال: "كان ذلك خطأ بشرياً. كان الشرطيّ هناك، إضافة إلى حاجز وشخص أخرق قاد مباشرة في ذاك الاتجاه – لا أعلم ما الذي كان يدور في رأسه".

وأكمل: "المتسابق الذي يقود السيارة أرسل رسالة إلى مدير الحلبة، لكنه لم يكن يشتكي. لا يمكن لأحد أن يقول بأن المنطقة لم تكن محمية. لقد كانت الحماية مؤمنة".

وأضاف: "كان رجل الإطفاء من هنا، لكنه كان يتعامل مع أحداث الرالي من قبل – لا أفهم ما حصل. لقد كان خطأ بشرياً غبياً".

وتابع: "إنني أشدّد وأقول: لو ارتكبنا خطأ لقال الناس: حسناً لقد ارتكبتم خطأ جسيماً. لكنّ ذلك لم يحصل، ما الذي يمكننا القيام به؟".

ويشار إلى أنّ عقد رالي بولندا مع البطولة ينتهي هذا الموسم، لكنّ بوروكزيك يبدو واثقاً من الحفاظ على مكانة الرالي ضمن روزنامة الموسم المقبل في "دبليو آر سي".

حيث قال مختتماً حديثه: "انظروا إلى الصور وأعداد الحضور. يضيف رالي بولندا المزيد إلى البطولة وإنني واثق من عودتنا مجدداً".

 

 motorsport.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الصفحة 1 من 4
3°C

Warszawa

Sunny Humidity: 72%
Wind: SE at 6.44 km/h
1°C / 12°C
3°C / 10°C
2°C / 10°C
4°C / 10°C
Ashburn - United States
الخميس، 01 كانون2/يناير 1970
  • الفجر: 06:04
  • الشروق: 07:56
  • الظهر: 12:21
  • العصر: 14:16
  • المغرب: 16:46
  • العشاء: 18:32
  • طريقة الحساب: رابطة العالم الاسلامي
«
»
NBP
2017-11-17
USD
3.5965
0.02%
EUR
4.2419
0.17%
CHF
3.6266
0.00%
GBP
4.7662
0.55%
NBP
2017-11-16
USD
3.5958
0.20%
EUR
4.2346
-0.33%
CHF
3.6266
-0.32%
GBP
4.7401
0.54%
NBP
2017-11-15
USD
3.5886
-0.66%
EUR
4.2487
0.37%
CHF
3.6382
0.19%
GBP
4.7148
-0.36%
NBP
2017-11-14
USD
3.6126
-0.70%
EUR
4.2332
-0.05%
CHF
3.6313
-0.43%
GBP
4.7317
-0.54%
NBP
2017-11-13
USD
3.6382
0.30%
EUR
4.2352
0.13%
CHF
3.6468
-0.19%
GBP
4.7576
-0.28%