بولندا سياسة

أولا وقبل كل شيء أمن المنطقة.. رئيس مجلس النواب البولندي يلتقي بـ برئيسة برلمان لاتفيا !

تحدث رئيس مجلس النواب شيمون هوفينا مساء يوم أمس مع رئيس برلمان لاتفيا، دايجا ميرينا، حول القضايا الأمنية لبلداننا والمنطقة بأكملها في سياق الحرب في أوكرانيا - حسبما ذكرت مستشارية مجلس النواب في بيان.

 

 

التقى رئيس مجلس النواب سيمون هولونيا يوم الاثنين مع رئيس برلمان لاتفيا، دايجا ميرينا ، في بداية المحادثات، ذكر أن كلاهما كانا يظهران لأول مرة كبرلمانيين وكمديرين لمجلس النواب في بلديهما ، كما أعرب عن أمله في تعاون جيد للغاية.

مقاومة خطط روسيا

وكانت المواضيع الرئيسية لمحادثة السياسيين هي القضايا الأمنية لكلا البلدين والمنطقة بأكملها في مواجهة العدوان الروسي على أوكرانيا والتعاون الثنائي البولندي الليتواني ، ومواجهة التهديد حقيقي ، سنكون قادرين على مواجهة ذلك عندما يكون هناك العديد من الروابط بين بلدينا على العديد من المستويات: الحكومة والبرلمان والحكومة المحلية والاقتصادية والعلمية – أكد شيمون هوفينا .

وكما أشار، فإن أحد التعبيرات عن التعاون بين بولندا ولاتفيا في مجال الأمن هو مشاركة الطيارين العسكريين البولنديين في عملية الشرطة الجوية لحلف شمال الأطلسي، والتي بموجبها يقومون أيضًا بحراسة المجال الجوي لاتفيا.

ومن الضروري أيضًا تكثيف الإجراءات لمنع توسع روسيا نحو الغرب، بما في ذلك تعزيز الإمكانات العسكرية لدول منطقتنا – قال رئيس مجلس النواب.

الاهتمام بمساعدة أوكرانيا

بدورها، أكدت دايجا ميرينا أن أولوية لاتفيا هي القضايا الأمنية ، وكما أكدت، ستزيد بلادها مستوى تمويل الدفاع إلى 3 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2027 ، وتحدثت رئيسة مجلس النواب أيضًا عن ضرورة التعاون في الدفاع عن حدود الاتحاد الأوروبي ضد الهجمات الهجينة الروسية والبيلاروسية باستخدام المهاجرين.

وترى أن المساعدة المستمرة لمحاربة أوكرانيا هي أيضًا في المصلحة المشتركة لدول المنطقة ، وقالت : إذا أردنا أن نكون آمنين، فيجب علينا دعم أوكرانيا ، كما لفتت رئيسة برلمان لاتفيا إلى ضرورة تشديد العقوبات المفروضة على روسيا، حيث أن الالتفاف عليها يسمح للمعتدي بتمويل العمليات العسكرية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم