بولندا سياسة

أين كان الرئيس البولندي لحظة إعتقال الوزيرين السابقين ؟

تم اعتقال سياسيي حزب القانون والعدالة ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك اليوم الثلاثاء بعد الساعة السابعة مساءً ، حيث دخل ضباط الشرطة القصر الرئاسي ونفذوا مذكرة الاعتقال ، وأكد نائب وزير الشؤون الداخلية والإدارة التقارير غير الرسمية عن عملية الإعتقال .

 

 

“تم الاعتقال بموجب أمر المحكمة” – كتب نائب وزير الداخلية والإدارة، وأضاف “الجميع متساوون أمام القانون” .

وأكدت شرطة العاصمة ذلك أيضًا على وسائل التواصل الاجتماعي. “بالإشارة إلى الرسالة السابقة، نود إعلامكم أنه بموجب أمر المحكمة، تم احتجاز الأشخاص المعنيين بالتعليمات”، نقرأ في الرسالة.

الرئيس لم يكن في القصر

في صباح يوم الثلاثاء، تلقت الشرطة أوامر من المحكمة تأمر أجهزة الشرطة باحتجاز ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك . ولذلك، ذهب الضباط إلى منازل النواب، لكنهم لم يجدوا المطلوبين .

وكان السياسيون متواجدين في القصر الرئاسي منذ الصباح. وخلال النهار، شاركوا في حفل تعيين مستشارين جدد للرئيس أندريه دودا. وفي الوقت نفسه، تجمعت الشرطة حول القصر الرئاسي ، وبحسب ما قال النائب عن حزب القانون والعدالة النائب Radosław Fogiel ، في وقت الاعتقال كان الرئيس في اجتماع مع المعارضة البيلاروسية سفياتلانا تسيخانوسكايا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم