بولندا سياسة

الرئيس البولندي يدعو كامينسكي وفاتسيك الى القصر الرئاسي ! هل ستكون هناك مفاجئة ؟

أعلن Marcin Mastalerek ، مدير مكتب الرئيس على موقع X (تويتر السابق)، أن "الرئيس أندريه دودا دعا النائبين ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك إلى القصر الرئاسي غدًا في الساعة 11 صباحًا".

 

 

قدم Marcin Mastalerek معلومات حول الدعوة التي أصدرها أندريه دودا عبر منصة X.

” دعا الرئيس أندريه دودا النائبين ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك إلى القصر الرئاسي غدًا في الساعة 11 صباحًا ، سيكون هناك حفل لتعيين مساعديهما المقربين Błażej Poboży ستانيسواف جارين كمستشارين لرئيس جمهورية بولندا،” نقرأ على حساب مدير مكتب الرئيس

ماذا يمكن أن تعني دعوة الرئيس

بحسب ما قال موقع RMF FM فإن هذه الدعوة تهدف الى عدة مواضيع : أولاً وقبل كل شيء، قد تكون هذه محاولة لتأجيل لحظة اعتقال سياسيي حزب القانون والعدالة – على الرغم من أنه إذا تلقت الشرطة بسرعة أمر اعتقال من المحكمة، فسينتهي الأمر بكامينسكي وفاتسيك في زنزانة في الاعتقال بدلاً من القصر.

وكما صرح الرئيس أندريه دودا بعد اجتماع اليوم مع رئيس مجلس النواب شيمون هوفينا ، “هناك مجموعة من الأشخاص الذين يشغلون مناصب مسؤولة في بولندا يريدون، بأي ثمن، وضع الأشخاص الذين نفذوا مهامهم في مكافحة الفساد في السجن ” ، وبالتالي فإن الدعوة الرئاسية قد تكون إشارة إلى ناخبي حزب القانون والعدالة بأن أندريه دودا رجل مرتبط بالقانون والعدالة.

وقد يكون هناك غرض آخر من دعوة كامينسكي وفاتسيك إلى القصر الرئاسي ــ وهو إصدار عفو آخر عن النائين في حزب القانون والعدالة، رغم أن حاشية الرئيس استبعدت ذلك بشكل قاطع . لكن في ذلك الوقت، لم يكن ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك مهددين بشكل حقيقي بالدخول الى السجن !

اعتقال كامينسكي وفاسيك صباح الثلاثاء؟

وبحسب RMF FM، فإن السيناريو الأكثر ترجيحًا هو أن يتم تسليم مذكرات الاعتقال الصادرة بحق ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك صباح الغد ، بعد ذلك، يمكن لكامينسكي وفاسيك أن يتوقعا زيارة دورية للشرطة ونقلهما إلى السجون.

صدرت أوامر اعتقال بحق سياسيي حزب القانون والعدالة من قبل المحكمة الجزئية في وارسو اليوم الإثنين

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم