بولندا حوادث

الغموض يحيط بوفاة عائلة بولندية في المملكة المتحدة

طرحت الصحافة البريطانية، الأحد، العديد من الأسئلة فيما يتعلق بالوفاة الغامضة لرجل بولندي، يدعى Bartlomiej K، البالغ من العمر 45 عامًا، وامرأة تبلغ من العمر 36 عامًا وابنتي الرجل، الذين تم اكتشاف جثثهم يوم الأحد. الجمعة في منزلهم بالقرب من Norwich في شرق إنجلترا.

دخل الضباط منزل العائلة في بلدة Costessey في الساعة 07:15 صباح يوم الجمعة، بعد أن تم تنبيههم من قبل أحد الجيران المعنيين. اعترفت الشرطة لاحقًا بأنه تم تلقي مكالمة سابقة في الساعة 6 صباحًا ولكن تم تجاهلها، وأن الشخص المتصل كان Bartlomiej نفسه.

وأعلنت الشرطة، الأحد، بعد تشريح جثة الرجل والمرأة، أنهما توفيا متأثرين بطعنات في الرقبة، على أن يتم فحص الفتاتين يوم الأربعاء.

ولم تنشر الشرطة أي بيانات شخصية عن الضحايا، لكن وسائل الإعلام البريطانية ذكرت يوم السبت أن الرجل Bartlomiej هو مهندس حسب المهنة ويعيش في المملكة المتحدة منذ حوالي 20 عامًا. و بناته تتراوح أعمارهن بين 12 و7 سنوات. وقالت الشرطة إن المرأة كانت قريبة لهم لكنها لا تقيم معهم بشكل دائم في العنوان. وتكهنت وسائل الإعلام المحلية بأن المرأة ربما تكون شقيقة Bartlomiej التي أبلغت أنها كانت تزور المنزل بانتظام في الأسابيع الأخيرة لمساعدة شقيقها، وفقًا لجيرانها.

أحد الألغاز في هذه القضية يتعلق بزوجة الرجل وتدعى Nanthaka مولودة في تايلاند، والتي ورد أن الجيران لم يروها منذ عدة أشهر. يُعتقد أن غيابها كان السبب وراء زيارة أخت Bartlomiej لمساعدته في إدارة المنزل.

أحد جوانب القضية التي ركزت عليها وسائل الإعلام البريطانية هو أنه في 14 كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي، تلقت الشرطة مكالمة بشأن شخص مفقود من نفس العنوان، يُعتقد أنه Bartlomiej. وبحسب ما ورد تم العثور عليه لاحقًا وهو يتجول في غابة محلية. وقال الجيران إنهم يعتقدون أن الرجل يعاني من مشاكل نفسية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم