بولندا سياسة

بداية حقبة جديدة في بولندا .. حكومة دونالد توسك تؤدي اليمين الدستوري

بدأت قبل قليل مراسم أداء اليمين الدستورية للحكومة الجديدة في القصر الرئاسي ، حصل رئيس الوزراء دونالد توسك وتشكيلة مجلس الوزراء قد حصلوا على الثقة في البرلمان بعد التصويت الذي حصل مساء يوم أمس الثلاثاء .

 

 

قبل في الساعة التاسعة صباحًا، وصلت حافلة مكتوب عليها “شكرًا بولندا” أمام القصر الرئاسي ، ونزل منها أعضاء مجلس الوزراء المنتخب حديثًا.

اجتمع ممثلو هيئة رئاسة مجلس النواب ومجلس الشيوخ، وممثلو المجموعات والأندية البرلمانية، بالإضافة إلى رئيس الوزراء دونالد توسك ووزراء حكومته في القاعة بالقصر الرئاسي .

بعد دقائق قليلة من الساعة التاسعة، دخل الرئيس أندريه دودا القاعة وبدأت مراسم أداء اليمين، وتم تعيين رئيس الوزراء دونالد توسك رسميًا من قبل الرئيس في منصب رئيس الوزراء وأدى اليمين.

عند تولي منصب رئيس الوزراء، أقسم دوناد توسك أن يكون مخلصًا لأحكام الدستور والقوانين الأخرى لجمهورية بولندا، وأن يكون خير الوطن ورفاهية مواطنيه دائمًا هو هدفه الأول

ثم وقع على وثيقة تعيينه في المنصب، وبعد لحظة وقع الرئيس أندريه دودا أيضًا.

وبعد ذلك أدى الوزراء القسم ووقعوا على وثائق توليهم مناصبهم واحدا تلو الآخر ، وكان أول من أدى اليمين وزير الدفاع الوطني والنائب الأول لرئيس الوزراء Władysław Kosiniak-Kamysz

حكومة دونالد تاسك الجديدة

تم انتخاب دونالد توسك رئيسًا للوزراء مساء الاثنين كجزء مما يسمى الخطوة الدستورية الثانية وقبل ذلك بساعات قليلة، لم تتمكن حكومة ماتيوس مورافيتسكي (حزب القانون والعدالة)، التي أدت اليمين الدستورية أمام الرئيس أندريه دودا في 27 نوفمبر/تشرين الثاني من الحصول على تصويت بالثقة في البرلمان ، فقد أيدها 190 شخصا، وعارضها 266 .

وبعد نهاية مداولات الاثنين، أُعلن أن المرشح الوحيد لمنصب رئيس الوزراء هو زعيم الائتلاف المدني دونالد توسك ، في التصويت قبل حصل زعيم التحالف المدني على 248 صوتًا وأصبح رئيس الوزراء الجديد.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم