بولندا سياسة

بعد سنوات من تصدره استطلاعات الرأي .. القانون والعدالة يتراجع الى المركز الثاني !

يستطيع الائتلاف المدني الاعتماد على 29 بالمئة من أصوات الناخبين، وحزب القانون والعدالة 24%، والطريق الثالث 14%، والكونفدرالية 11%، واليسار الجديد 9% - هذه هي نتائج آخر استطلاع CBOS.

وفي النصف الثاني من شهر يناير، ومرة ​​أخرى هذا الشهر، سأل CBOS البولنديين عبر استطلاع هاتفي عن تفضيلاتهم الانتخابية الحالية.

انخفض دعم حزب القانون والعدالة

وفي نهاية يناير/كانون الثاني، كان الائتلاف المدني على رأس تصنيف شعبية الأحزاب السياسية، حيث حصل على تأييد 29% من المشاركين في الإستطلاع ، جاء حزب القانون والعدالة في المركز الثاني ويمكنه حاليًا الاعتماد على أصوات أقل من ربع المشاركين في الاستطلاع (24٪).

ومقارنة بالاستطلاع الذي أجري في النصف الأول من يناير/كانون الثاني، انخفض دعم حزب القانون والعدالة بنحو 5 نقاط مئوية، ومقارنة بنتيجة ديسمبر/كانون الأول ــ بنحو 6 نقاط.

وفي المقابل، تحسنت تقييمات التحالف المدني بنسبة 4 نقاط مئوية مقارنة بشهر ديسمبر، ولم تتغير هذه النتيجة في الأسابيع الأخيرة.

وحصل تحالف الطريق الثالث ( حزب الشعب – بولندا 2050 ) على المركز الثالث، حيث أراد 14 بالمائة التصويت لهم ، وبالمقارنة بالنصف الأول من شهر يناير، ارتفعت تأييد الطريق الثالث بنسبة 4 نقاط مئوية، وهو ما يتجاوز قليلا نتائج شهر ديسمبر.

وفي المركز الرابع جاء اتحاد / الكونفدرالية بدعم (11%) ، وبحسب CBOS، “على مدى الشهرين الماضيين، كانت نسبة تأييد هذا الحزب في ارتفاع طفيف خلال الاسابيع الأخيرة

المركز الأخير بين المجموعات التي لها ممثلين في البرلمان احتله اليسار بنسبة 9٪ من الناخبين ، ومقارنة بالنصف الأول من كانون الثاني (يناير)، قام اليسار بتحسين تصنيفاته بنسبة نقطتين مئويتين، وبالتالي حقق النتيجة التي حققها في كانون الأول (ديسمبر).

وآشار 5 بالمائة من المشاركين في الإستطلاع أنهم سيصوتون لحزب آخر غير الأحزاب الموجودة حاليًا في البرلمان

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم