بولندا سياسة

بولندا إلى جانب 90 دولة ومنظمة يؤكدون وحدة أوكرانيا خلال قمة “منصة القرم”

بدأت قمة منصة القرم الثلاثاء في كييف ، وهو الاجتماع الثاني لرؤساء الوزراء والرؤساء بشأن عودة شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا ,ويشارك الرئيس أندريه دودا في القمة بدعوة من الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

خلال القمة القى الرئيس دودا خطابه باللغة الأوكرانية قائلاً : “القرم كانت ولا تزال جزءًا من أوكرانيا مثل غدانسك أو لوبلين أجزاء من بولندا”. علاوة على ذلك: “أعتقد أن الكثير منا يجب أن يقوم ببعض المراجعة الذاتية لما حدث في العام الماضي. ألم تكن الموافقة الفعلية على احتلال القرم إشارة خاطئة من دول عديدة لروسيا؟ “

الرئيس فلاديمير زيلينسكي يتعهد باستعادة القرم 

وبدوره تعهد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ، باستعادة الحكم الأوكراني في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا في خطوة قال إنها ستساعد في إعادة إرساء “القانون والنظام العالميين”.

وتابع زيلينسكي خلال كلمة افتتاحية في مؤتمر “منصة القرم” الذي يسعى إلى استعادة وحدة أراضي أوكرانيا وإنهاء ضم روسيا لشبه الجزيرة، “بدأ كل شيء مع شبه جزيرة القرم وسينتهي مع شبه جزيرة القرم”.

وأضاف، “هذا صحيح وأنا أؤمن به بنسبة 100 في المئة من أجل التغلب على الإرهاب وإعادة التطمينات والأمن لمنطقتنا ولأوروبا وللعالم كله، ومن الضروري الانتصار في القتال ضد الهجوم الروسي”، وذكر أنه “من الضروري تحرير القرم من الاحتلال وسيكون هذا إحياء للقانون والنظام العالميين.”

ماكرون: لا ضعف ولا مساومة

من جانبه تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في خطاب عبر تقنية الفيديو ، باستمرار دعم الاتحاد الأوروبي لأوكرانيا التي تواجه الحرب الروسية “على الأمد الطويل”.

وتابع ماكرون “لم يتغير تصميمنا ونحن مستعدون لمواصلة هذا الجهد على المدى الطويل”، داعياً إلى استبعاد “أي ضعف أو روح تسوية” مع روسيا.

تركيا 

كما أكد الرئيس التركي: “تسليم شبه جزيرة القرم التي تعد جزءاً لا يتجزأ من أوكرانيا إلى إدارة كييف، هو في الأساس من متطلبات القانون الدولي”.

وأعرب الرئيس أردوغان عن شكره لنظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على دعوته إياه للمشاركة في القمة ، ولفت إلى أن تأسيس هذا المنبر خطوة صائبة للدفاع عن قضية القرم بطرق سلمية، وأن تركيا تدعم ذلك.

وقبيل القمة اعلنت وزارة الخارجية الأوكرانية في بيان نشر على الموقع الإلكتروني بأن حوالي 60 دولة ومنظمة دولية أكدت مشاركتها في القمة الثانية لـ منصة القرم، من بينها ما يقرب من 40 دولة ستشارك على مستوى الرؤساء ورؤساء الوزراء .

وكان الرئيس أندري دودا هو الرئيس الوحيد الذي حضر شخصياً القمة في حين شارك الآخرون عن بعد ،عبر تقنية الفيديو ، ومن المشاركين رئيس المجلس الأوروبي ، و رئيسة المفوضية الأوروبية ، وسكرتير حلف شمال الأطلسي  ،رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي ، رئيس الحكومة البريطانية بوريس جونسون ، 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم