بولندا سياسة

بولندا ترسل مقاتلات من طراز F-16 ردًا على الهجمات الجوية الروسية على أوكرانيا

بينما شنت روسيا موجة أخرى من الهجمات الجوية على أوكرانيا، أرسلت بولندا أربع مقاتلات من طراز إف-16 لحماية مجالها الجوي من الصواريخ المعادية.وفق ما اعلنته قيادة العمليات العسكرية البولندية صباح الثلاثاء .

وكانت القوات الجوية الأوكرانية، أعلنت تعرض أراضيها لهجمات روسية بواسطة 90 طائرة مسيرة، عشية رأس السنة الجديدة 2024، وتدمير 87 منها.

وتعهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين “تكثيف” الضربات الروسية في أوكرانيا، ردا على قصف غير مسبوق شنه الجيش الأوكراني على مدينة بيلغورود الروسية السبت الماضي، وخلّف 25 قتيلا بينهم 5 أطفال.

في أبريل 2023، تم اكتشاف حطام صاروخ روسي، على الأرجح صاروخ من طراز Kh-55 في الغابات القريبة من بيدغوشتش في بولندا، بعد أن عبر حوالي 500 كيلومتر من الأراضي البولندية.

وفي الآونة الأخيرة، يوم الجمعة 29 كانون الأول (ديسمبر)، عبر صاروخ روسي بولندا لمدة ثلاث دقائق تقريبًا ثم عاد إلى المجال الجوي الأوكراني.

وقال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة البولندية، الجنرال Wieslaw Kukula، إن الصاروخ سافر لمسافة حوالي 40 كيلومترًا (25 ميلًا) داخل المجال الجوي البولندي في وقت مبكر من الصباح.

وقال ممثل بولندا لدى الأمم المتحدة إن وارسو تعتقد أن الحادث مرتبط بالقصف الهائل.

واضاف كشيشتوف شتيرسكي، سفير بولندا لدى الأمم المتحدة، لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة: “من الواضح أننا نرى ذلك كعنصر من عناصر الوضع الذي خلقته الموجة الأخيرة من الهجمات الروسية”.

وفي حالات أخرى من الهجمات الجوية المبلغ عنها على أوكرانيا، تم تفسير حوادث الصواريخ التي يُعتقد أن روسيا أطلقتها على أنها صواريخ أوكرانية، ربما من أجل وقف التصعيد، وتجنب رد فعل الناتو.

وفي وقت لاحق من صباح الثلاثاء ، اعلنت قيادة العمليات العسكرية انتهاء مهمة الطائرات عبر تغريدة على منصة إكس : “ونظرًا لانخفاض مستوى التهديد، تم إنهاء عمليات الطائرات البولندية والقوات المتحالفة الموجودة في مجالنا الجوي”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم