بولندا سياسة

بولندا تسعى لإشراك إسرائيل في مفاوضة برلين حول تعويضها عن خسائر الغزو الألماني

أعلن رئيس الوزراء البولندي ماتيوس مورافيتسكي، أن بولندا تسعى لإشراك إسرائيل في التفاوض مع برلين حول دفعها تعويضات لوارسو عن خسائر الغزو الألماني لبولندا في الحرب العالمية الثانية.

وأضاف مورافيتسكي في مقابلة مع مجلة “شبيغل” الألمانية: “نريد إجراء محادثات في برلين، ودعوة ممثلين عن إسرائيل، ففي نهاية المطاف، كان نصف الضحايا البولنديين من أصل يهودي”.

ولم يستبعد مورافيتسكي إمكانية لجوء بولندا لاحقا إلى المحاكم الدولية.

في وقت سابق، قالت السلطات البولندية إنها طلبت 6.2 تريليون زلوتي (حوالي 1.3 تريليون دولار) من ألمانيا كتعويضات عن أضرار الحرب العالمية الثانية.

من جهتها، صرحت الحكومة الألمانية مرارا وتكرارا أنها لا تنوي دفع مبالغ إلى بولندا، إذ ترى السلطات في برلين أنها دفعت بالفعل تعويضات كبيرة جدا، ولا يوجد سبب للشك في رفض بولندا للتعويضات في عام 1953.

وكانت بولندا قدمت تقريرا حول الأضرار التي تسببت فيها ألمانيا النازية إبان الحرب العالمية الثانية بأكثر من 1,3 تريليون يورو، ومن المتوقع أن يمثل التقرير سندا لطلب تعويضات من ألمانيا، التي ترفض بدورها أية مطالب بدفع تعويضات.

قدرت الحكومة البولندية الخميس قيمة الخسائر التي تكبدتها خلال الحرب العالمية الثانية بـ 1,3 تريليون يورو معلنة أنها “ستطلب من ألمانيا التفاوض على هذه التعويضات”.

وقال نائب رئيس الوزراء ياروسواف كاتشينسكي رئيس حزب القانون والعدالة الحاكم خلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس (الأول من أيلول/ سبتمبر 2022) “إنه مبلغ ضخم قدره 6,2 تريليون” زلوتي (1,3 تريليون يورو)، مضيفا أن الآلية التي ستفضي إلى تلقي بولندا هذه التعويضات ستكون “طويلة وصعبة”. وأشار إلى أن “قسما كبيرا (من المبلغ) هو تعويض عن مقتل أكثر من 5,2 مليون مواطن بولندي”.

وأدلى كاتشينسكي بهذه التصريحات خلال مؤتمر صحفي خصصه لعرض تقرير حول خسائر بولندا خلال الحرب العالمية الثانية. ويقدر التقرير خسائر بولندا المادية بـ800 مليار زلوتي (170 مليار يورو).

وغالبا ما شدد حزب القانون والعدالة منذ وصوله إلى السلطة عام 2015 على مسألة التعويضات. وبدأ العمل على التقرير في 2017. وتم عرض التقرير اليوم الخميس في القلعة الملكية بالعاصمة البولندية وارسو بمناسبة الذكرى الـ 83 لبدء الحرب العالمية الثانية.

 

وكالات

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم