بولندا اقتصاد

خطأ في سعر صرف الزلوتي على جوجل.. وزير الشؤون الرقمية: سنطبق الأنظمة التي تتطلب مسؤولية أكبر !

في عام 2024، سنطبق لوائح الاتحاد الأوروبي في القانون البولندي والتي ستجبر مشغلي مواقع الإنترنت على تحمل مسؤولية أكبر عن المحتوى الذي يقدمونه، حسبما قال نائب رئيس الوزراء ووزير الشؤون الرقمية كشيشتوف جافكوفسكي في إشارة إلى الخطأ الذي حدث في تحديد سعر صرف الزلوني البولندي المقدم من محرك بحث Google.

 

 

وأشار جافكوفسكي إلى أن وزارته بدأت حوارًا مع جوجل ، تم إبلاغنا أن المشكلة ناتجة عن تنزيل البيانات من مشغل خارجي ، لكن نائب رئيس مجلس الوزراء قال إن هذه إجابة غير كافية، لأنها تعطي شعورا بأن من ينشر البيانات لا يتحمل مسؤوليتها.

وتابع : “لقد بدأنا أنشطة مختلفة تهدف إلى تغيير القانون بطريقة يمكننا من خلالها مطالبة [شركات مثل Google] بتقديم البيانات بشكل صادق وأنه لن يكون لدى أحد أي شك في إمكانية استخدام هذه البيانات “.

تنفيذ لوائح الاتحاد الأوروبي

وذكر وزير الشؤون الرقمية أنه من المخطط تنفيذ لوائح الاتحاد الأوروبي بشأن الخدمات الرقمية ، يتعلق الأمر بقانون الخدمة الرقمية (DSA)، الذي كان ينبغي تنفيذه في بولندا منذ بعض الوقت ، وعلينا أن نجعله قابلاً للتطبيق في بلادنا بسرعة ، إنه يمنح الحكومة الفرصة للتأثير على المعلومات المضللة والأخبار المزيفة، وتحمل مشغلي المواقع الإلكترونية مسؤولية أكبر عن المحتوى الذي يقدمونه ، مضيفًا أن “قائمة هذه الأمور تتضمن، من بين أمور أخرى، عرض بيانات حول أسعار الصرف”.

وأكد في الوقت نفسه أن الأنظمة التي سيتم طرحها تهدف إلى حماية المواطنين ، ولن تكون هذه القوانين ضد أي أحد ، يجب أن يشعر المواطن بالأمان ، ويجب إن يعلموا أن الدولة تحميهم في جميع الأوقات

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم