دولي

رئيس اللجنة العسكرية لـ الناتو : إذا دخلت روسيا إحدى دول الحلف ستندم سريعا !

قال الأميرال الهولندي روب باور، رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي: "سنواصل دعم أوكرانيا" ، وأكد أنه إذا دخلت روسيا أراضي إحدى دول الناتو، فسوف تندم بسرعة على ذلك.

 

 

وفي مقابلة موسعة مع صحيفة “إن آر سي” اليومية، نشرت يوم الاثنين، أشار الأميرال الهولندي روب باور، رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي ، إلى أنه حتى المنظور طويل المدى للحرب الروسية ضد أوكرانيا لن يضعف الروح المعنوية داخل الناتو ، سوف نستمر في دعم أوكرانيا – أكد

وقدر أن حلفاء الناتو يدركون مخاطر هذه الحرب أفضل من أي شخص آخر ، وقال باور: “أحياناً أتساءل عما إذا كان الأشخاص الذين يطرحون أسئلة حول الدعم المستمر يفهمون حقاً عواقب النصر الروسي في أوكرانيا”، مضيفاً أنهم يذهبون إلى ما هو أبعد من استمرار وجود أوكرانيا كدولة ذات سيادة.

إذا فازت روسيا، فلن تكون هذه نهاية الصراع، ولن يتم إشباع جشع موسكو – قال الأدميرال.

وفي الوقت نفسه، قال إنه من الحماقة الادعاء بأن أوكرانيا ستستعيد بسهولة أراضيها المفقودة، بما في ذلك شبه جزيرة القرم ودونباس ، ليس فقط بسبب الدفاع الروسي، ولكن أيضًا لوجود 350 ألف جندي روسي هناك

إذا دخلت روسيا إلى إحدى دول التحالف، فسوف تندم بسرعة

ويرى المسؤول العسكري الهولندي أن دول الناتو يجب أن تحول اقتصاداتها إلى “نوع من اقتصاد الحرب” ، ويدعي أن مجرد التصريحات عن تخصيص موارد مالية إضافية لا تكفي لأنه من الضروري زيادة إنتاج الذخائر والمعدات العسكرية ، لا نطلب المزيد فحسب، بل نطلب زيادة الطاقة الإنتاجية – ناشد الأدميرال.

ويذكر باور أن الناتو منظمة دفاعية، وإذا دخلت روسيا أراضي إحدى الدول الأعضاء، فسوف “تندم بسرعة على ذلك” ، لدينا القوات وأنظمة الأسلحة التي ستجعل المعركة بالنسبة لروسيا مختلفة تماما عن تلك التي تجريها في أوكرانيا – قال رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم