دولي

رئيس بيلاروسيا : لن نسمح لبولندا بالاستيلاء على غرب أوكرانيا

اعلن رئيس بيلاروسيا ، الكسندر لوكاشينكو ، الجمعة , بأن بولندا تحلم بضم غرب أوكرانيا”، مضيفاً: “سيتوجب علينا الرد، لأننا لا نستطيع أن نسمح للبولنديين بأن يحاصرونا على الإطلاق، هذا خيار خطير”.

وتابع: “قلت ذات مرة إنّه سيطلب الأوكرانيون ذات مرة منا مع الروس حتى نساعدهم في الحفاظ على سلامة أراضيهم، وحتى لا يتم اقتطاعها”، موضحاً أنّ “مثل هذه الرغبات تظهر لدى بولندا لأن الأميركيين يقفون وراء ظهرها ويمولوها ويزودوها بالسلاح وينشرون قواتهم المسلحة فيها”.

وشدد لوكاشينكو على وجوب إبقاء القوات المسلحة في حالة تأهب في كل من الغرب والجنوب”، مؤكداً أنه “قمنا بنشر 10 وحدات على طول الحدود خلف حرس الحدود حتى لا يتم التسلل إلى بيلاروسيا”.

كما شدد على وجود مثل هذه الأفكار لدى بعض “الدول المجاورة”.

يوم الجمعة ، توجه أليكساندر لوكاشينكا إلى مدينة بابرويسك في منطقة موغيليف ، حيث التقى بموظفين في مصنعين كبيرين. ،و تطرق إلى الكثير من الموضوعات ، بما في ذلك الحرب في أوكرانيا. وجادل بأن الغرب كان يحاول جر بيلاروسيا إلى الصراع.

كما حذر لوكاشينكا من أن الأوكرانيين قد يرغبون في مهاجمة روسيا أو بيلاروسيا بأسلحة بعيدة المدى. وهدد بأن موسكو يمكن أن تستخدم “نوعا جديدا من الأسلحة”.

يأتي تصريح الرئيس البيلاروسي، بعد أنّ رجّحت دائرة الاستخبارات الخارجية الروسية، في الـ09 من حزيران/يونيو، أن “يوافق الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على تسليم سيادة بلاده لبولندا”.

وجاء في بيان الاستخبارات الخارجية الروسية: “يبدو أنّ زيلينسكي سيوافق على تسليم سيادة أوكرانيا لبولندا”.

بدورها، أكّدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، في الـ25 من أيار/مايو الماضي، أنّ “لدى بولندا خططاً للتوسع في أوكرانيا”.

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحافي: “لا يمكن استبعاد أن وارسو تضع خططاً للتوسع الزاحف على أراضي الدولة المجاورة. على الأقل الحقائق تشير إلى ذلك”، مشيرةً إلى أنّ “ربط ذلك بالعملية العسكرية الروسية الخاصة في هذه الحالة لا يعدّ أكثر من ذريعة”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم