بولندا سياسة

فالديمار بودا عن لجنة التحقيق في الإنتخابات الرئآسية ” عبر البريد ” : نحن بحاجة إلى التحقيق بـ دور المعارضة في منع حدوثها !

"لدينا تصريحات واضحة في ذلك الوقت حول أشخاص قالوا أنهم عرقلوا هذه الانتخابات، هذا يتضمن: Małgorzatę Kidawę- Błońską ، رافاو تشاسكوفسكي ، توماش غرودزكي" - قال النائب فالديمار بودا، عندما سُئل في لقاء مع RMF عن سبب رغبة لجنة الانتخابات عبر البريد في استجواب هؤلاء الأشخاص.

 

 

ويؤكد فالديمار بودا نائب رئيس هذه اللجنة وهو وزير التنمية والتكنولوجيا السابق في حكومة ماتيوش مورافيتسكي: نحن ندرك أن هناك اهتمامًا سياسيًا كبيرًا بهذا الأمر.

“أراد حزب المعارضة تغيير المرشحين في الانتخابات الرئاسية ، وبسبب ذلك منعوا الإمتخابات واستبدلوا مرشحهم ، إذا كنا نبحث عن شخص يمكن إلقاء اللوم عليه في خسارة 70 مليون زلوتي بولندي، فيجب علينا بطبيعة الحال أن نبحث عن أولئك الذين منعوا هذه الانتخابات. – قال بودا

وعندما سُئل عن تأثير المعارضة على الفشل في إجراء الانتخابات البريدية، أجاب ، هذا هو ما تحدده اللجنة ، “لدينا أطروحات تحتاج إلى إثبات ، بعض المسؤولين الحكوميين المحليين، بما في ذلك في وارسو ومدن أخرى منعوا تنظيم هذه الانتخابات، مما جعلها مستحيلة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم