بولندا سياسة

كاتشينسكي حول الوضع في بولندا: الحل هو فترة انتقالية وانتخابات جديدة

- لدينا حالة طوارئ - قال ياروسلاف كاتشينسكي. - الحل هو فترة انتقالية ، وأضاف، بالطبع، انتخابات جديدة ، وتحدث رئيس حزب القانون والعدالة أيضًا عن السياسيين الذين تم العفو عنهم وإقامتهم في السجن. - لقد تعرضوا للتعذيب- أكد كاتشينسكي.

 

 

سُئل  ياروسلاف كاتشينسكي في القاعة البرلمانية عن الوضع السياسي الحالي في البلاد.

  • الحل هو فترة انتقالية، مع حكومة جديدة – أجاب رئيس حزب القانون والعدالة – وبالطبع الانتخابات ، وأضاف أنه لا يمكن حل هذا الأمر بطريقة أخرى.

وعندما طلب منه توضيح ما يعنيه ، وقال رئيس حزب القانون والعدالة “لدينا حالة طوارئ”.

وأوضح كاتشينسكي أن الدستور لم يعد ساري في البلاد ، ويتم انتهاكه.

وأضاف: “سنناشد المؤسسة الأوروبية لاتهام السلطات البولندية بممارسة التعذيب”.

وأجاب رئيس حزب القانون والعدالة على أسئلة الصحفيين حول الحالة الصحية للسياسيين الذين تم العفو عنهم في حزبه ، وقال إن “واحدا منهم على وجه الخصوص يشعر بالسوء” ، وأضاف أنه تم استخدام التعذيب ضده.

وأشار كاتشينسكي إلى أن حزبه سيلجئ الى مؤسسات الاتحاد الأوروبي ونتهم السلطات البولندية باستخدام التعذيب ، لأن القرار اتخذ بالتأكيد على أعلى المستويات ، أنا مقتنع بأن القرار اتخذه توسك بشكل الشخصي – أكد رئيس حزب القانون والعدالة

تم استخدام الإنبوب لتغدية النائب ( كامينسكي ) رغماً عنه ، وكانوا يعلمون أنه سيخرج من السجن، لكنهم استمروا التغذية القسرية ، هذا تعذيب ، وأشار كاتشينسكي إلى أنه ينبغي معاقبتهم بالسجن لفترة طويلة، واصفًا المعاملة التي تلقاها ماريوس كامينسكي أثناء إقامته في السجن.

كاتشينسكي: كان حكم المحكمة معيبًا

ردًا على التعليق القائل بأن السياسيين الذين تم العفو ظهروا مع الرئيس بصحة جيدة ، قال رئيس حزب القانون والعدالة إن التعذيب يختلف.

هناك ما هو مرئي، ومنها ما هو غير مرئي – أجاب كاتشينسكي – وقارن رئيس حزب القانون والعدالة التعذيب الذي تعرض له عمه في زمن الحرب على أيدي الجستابو مع معاملة سياسيي حزب القانون والعدالة أثناء وجودهم في السجن.

وعندما سُئل عما إذا كانت مثل هذه المقارنة مناسبة، أجاب كاتشينسكي بأن “علاقات السيد تاسك الألمانية تظهر أن مثل هذه المقارنات مبررة”.

وقال رئيس حزب القانون والعدالة إن الحكم الذي أصدرته المحكمة الجزئية في ديسمبر/كانون الأول في قضية ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك كان معيباً .

وردا على التعليق بأن القرار نهائي، رد كاتشينسكي بأن “أحكام المحاكم الستالينية كانت نهائية أيضا”.

وخلص كاتشينسكي إلى أن القضاة الذين حاكموا السياسيين يجب محاكمتهم

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم