بولندا سياسة

ماذا قال كامينسكي فور خروجه من السجن ؟

غادر وزير الداخلية السابق ماريوس كامينسكي  السجن في رادوم بعد تقديم وثائق حول قرار العفو عنه من قبل الرئيس أندريه دودا ..  السيد تاسك، السيد هوفينا ، سنرى بعضنا البعض قريبًا - قال السياسي بعد إطلاق سراحه.

 

 

ومساء الثلاثاء، غادر الرئيس السابق لهيئة مكافحة الفساد، ماريوش كامينسكي، السجن في رادوم ، وذلك نتيجة لـ قرار أندريه دودا بالعفو عن السياسيين المدانين من حزب القانون والعدالة ، وبعد إعلان قانون العفو، تجمع أنصار ونواب اليمين أمام السجن ، مطالبين بالإفراج السريع عن السجناء.

“القتال مستمر”

بفضلكم، بفضل حقيقة أنكم لم توافق على هذا الشر، أنا حر ، وقال ماريوس كامينسكي بعد إطلاق سراحه من السجن: “أريد أن أشكر زوجتي وابني الحبيبين” ، وأهدت باربرا كامينسكي  زوجها وشاحًا كتب عليه “بولندا” كانت ارتدته خلال المظاهرة أمام السجن.

وأضاف السياسي المعفو عنه أن القتال مستمر ، وكما أشار، قد يكون الطريق طويلاً وصعباً ، لكنه واثق من فوزه ،  كما خاطب ماريوس كامينسكي رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب : السيد تاسك، السيد هوفينا  سنرى بعضنا البعض قريبًا

وقرر الرئيس أندريه دودا إعادة تطبيق قانون العفو على ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك ،  وفي وقت سابق، أرسل وزير العدل وثائق إلى رئيس الدولة بشأن العفو عن سياسيي حزب القانون والعدالة ، وأصدر آدم بودنار أيضًا اقتراحًا بعدم ممارسة حق العفو.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم