بولندا سياسة

مستشارة القصر الرئاسي تكشف تفاصيل إعتقال “ضيوف الرئيس ” !

في منشورها على وسائل التواصل الاجتماعي، كشفت رئيسة مستشارية الرئيس، Grażyna Ignaczak-Bandych ، عن كواليس اعتقال كامينسكي وفاتسيك ، وكتبت "بعد عودته من بلفيدير، كان من المفترض أن يتحدث الرئيس مع النواب ، في تلك اللحظة، دخلت الشرطة القصر الرئاسي". وأضافت أن موظفي مستشارية الرئيس لم يقاوموا عملية الإعتقال

 

 

اعتقلت الشرطة ماريوش كامينسكي وماسيج فاتسيك مساء الثلاثاء في القصر الرئاسي ، وتم نقل الرئيس السابق لـ جهاز مكافحة الفساد ووزير الداخلية والإدارة ونائبه السابق إلى مركز الشرطة في Grenadierów / وارسو

ولم يكن أندريه دودا حاضرا أثناء تدخل الشرطة ، حيث ذهب الرئيس إلى قصر بلفيدير قبل عشرات الدقائق للقاء زعيمة المعارضة البيلاروسية، سفياتلانا تسيخانوسكايا.

كواليس اعتقال كامينسكي وفاتسيك

وفي منشورها على وسائل التواصل الاجتماعي، كشفت رئيسة مستشارية الرئيس عن كواليس اعتقال كامينسكي وفاسيك. ووصفتهم بأنهم “ضيوف الرئيس”.

“بعد العودة من بلفيدير، كان من المفترض أن يتحدث الرئيس مع النواب ، في تلك اللحظة، دخلت الشرطة القصر الرئاسي ، ولم يتم إطلاعي على أي وثائق عندما تحدثنا مقابل مكتب الرئيس، قام ضباط الشرطة باحتجاز ضيوف الرئيس. “، كتبت مستشارة الرئيس

لقد تم انتهاك كرامة الدولة البولندية وكرامة أولئك الذين عفا عنهم رئيس جمهورية بولندا – إضافت

وبعد أن تم إخراج السادة إلى الخارج، أرسلت رسالة الى القائد العام للشرطة، لكنني لم أتلقي الرد بعد ، ولم يقاوم موظفو مستشارية رئيس جمهورية بولندا الضباط – أكدت

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم