بولندا سياسة

مورافيتسكي؟ هوفينا ؟ تشاسكوفسكي ؟ من سيفوز في الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

في عام 2025، سنجري انتخابات رئاسية ، سيتعين على أندريه دودا، الذي يقضي بالفعل فترة ولايته الثانية، مغادرة القصر الرئاسي ،  وفي الوقت الحالي، ليس من الواضح من قد يصبح المرشح الرئيسي للرئاسة ،  هناك عشرات الأسماء أو نحو ذلك تظهر في وسائل الإعلام ، وتم تنظيم استطلاع رأي من قبل  United Surveys لصالح RMF FM و"Dziennik Gazeta Prawna" لإستطلاع رأي البولنديين حول مرشحهم للرئاسة .

 

 

وعلى الرغم من أن وسائل الأعلام تتداول عشرات الأسماء ، الا أن هناك أسماء واضحه ،  لقد حاول رافاو تشاسكوفسكي بالفعل خوض السباق الرئاسي ،وخسر بفارق ضئيل أمام أندريه دودا في عام 2020 ، كما  أصبح شيمون هوفينا أيضًا أحد أكثر الشخصيات إثارة للاهتمام في المشهد السياسي البولندي ، واعترف زعيم الطريق الثالث ورئيس مجلس النواب الحالي بنفسه أنه يفكر في الرئاسة.

“لقد كنت أتحدث عن ذلك بكل صراحه ووضوح  بين الطبقة السياسية بأكملها – دون مغازلة – لمدة أربع سنوات.” – قال مؤخرا.

ويظل اللغز الأبرز حول من سيختار حزب القانون والعدالة كخليفة محتمل لدودا ،  الإجابة على هذا السؤال ليست واضحة، لكن حزب القانون والعدالة قد يكون مفاجئًا أيضًا ،  وكان هذا هو الحال في عام 2015، عندما رشح حزب ياروسلاف كاتشينسكي أندريه دودا – وهو شخصية غير معروفة على الساحة السياسية البولندية في ذلك الوقت ، وكانت هذه العملية ناجحة تمامًا لحزب القانون والعدالة.

اليوم يعتبر اسمي ماتيوش مورافيتسكي و ماريوش بواشتشاك الأكثر تداولاً كمرشحين محتملين لـ حزب القانون والعدالة

في الاستطلاع الذي سُئل فيه “من الذي يجب أن يترشح في عام 2025، عندما ينهي أندريه دودا فترة ولايته”، كان الأمر كذلك وحصل مورافيتسكي  على النتيجة الثالثة في الترتيب (حوالي 10%) ، وحقق ماريوش بواشتشاك  نتيجة أضعف بكثير بنسبة 2.6٪ ،  ومن المثير للاهتمام أن 1.3% فقط اختاروا ياروسلاف كاتشينسكي كمرشح للرئاسة ،  ولكن ربما يرغب حزب القانون والعدالة في مفاجئة البولنديين مرة أخرى ،  ومن بين السياسيين الشباب في الحزب الذين يحاولون تكرار نجاح دودا، هناك Kacper Płażyński – ومع ذلك، فقد حصل في استطلاع الرأي على  1.4٪  فقط .

في الكونفدرالية، وفي سياق الانتخابات الرئاسية، يبرز اسمان سياسيان إلى الواجهة وهما Sławomir Mentzen الذي حصل على (1.6%) ، وايضاً  Krzysztof Bosak ( 2.2 بالمائة )

وعن المركزين الأولين ، فقط حل في المركز الأول عمدة مدينة وارسو رافاو تشاسكوفسكي بتأييد وصل الى 24.5% ، وفي المركز الثاني شيمون هوفينا 11.9 %

ومن الجدير بالذكر أن توسك حل أخيراً بنسبة تأييد 0.9% فقط من المشاركين في الإستطلاع .

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم