بولندا سياسة

بولندا تحظر الروس من برنامج التوظيف المبسط

قالت وزارة الأسرة والعمل والسياسة الاجتماعية البولندية يوم الخميس إن بولندا ستستبعد روسيا من قائمة الدول التي تنطبق عليها إجراءات التوظيف المبسطة.

وقالت الوزارة في بيان إن “وزارة الداخلية والإدارة فرضت قيودا على عبور المواطنين الروس لحدود جمهورية بولندا . وفي هذا الصدد ، من الضروري إلغاء الوصول المبسط للمواطنين الروس إلى سوق العمل البولندي “. مضيفا أنه من المتوقع أن يتم تبني الحظر في أكتوبر المقبل .

تنطبق إجراءات التوظيف المبسطة في بولندا على دول مثل روسيا ومولدوفا وأرمينيا وجورجيا وبيلاروسيا . تم توظيف حوالي 13 ألف روسي رسميًا في بولندا في النصف الأول من عام 2022 ، وفقًا للبيانات الرسمية.

في وقت سابق من ايلول/سبتمبر ، فرضت بولندا مع دول البلطيق الأخرى قيودًا على دخول الروس إلى أراضيها ، بما في ذلك تأشيرات شنغن ، باستثناء الحالات الإنسانية.

المواطنون الروس الذين يحملون تأشيرة شنغن لأغراض السياحة أو الأعمال أو الرياضة أو الأغراض الثقافية ممنوعون الآن من دخول أراضي تلك البلدان الأربعة.

غادر عشرات الآلاف من الروس البلاد منذ بدء الغزو في أواخر شباط/فبراير ، ربما للتهرب من القيود الرسمية أو للهروب من العقوبات المالية ، والجوية ، والتجارية ، وغيرها من العقوبات الدولية غير المسبوقة المفروضة من قبل الغرب.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم