بولندا سياسة

دونالد تاسك: سؤال للحكومة لماذا لا يريد القادة الأوروبيون التحدث إلى وارسو في أزمة الحدود؟!

تحدث ،دونالد توسك، زعيم الحزب المدني المعارض عن نشاطه خلال أزمة الحدود مع بيلاروسيا في مقابلة مع WP.pl ، وخاصة بعد اتهامات طالته من سياسيين في حزب القانون والعدالة بأنه لم يتحدث عن الوضع الذي لا يزال متوترًا على الحدود البولندية البيلاروسية .

قال دونالد توسك :”منذ بداية الأزمة ، بطريقة سرية وعلنية أحياناً ، كنت أحاول دعم الحكومة البولندية ، وبالتأكيد عدم إزعاجها. حتى لو كنت أنتقد بشدة بعض الإجراءات أو عدم وجودها”.

وتابع ” التعليق ليس وظيفتي”..“لا يتعلق الامر دائما بالحديث”.

اضاف توسك ” ما كان مهمًا للغاية بالنسبة لي هو توعية جميع زملائي الذين لديهم اليوم بعض الأدوار في أوروبا ، بغض النظر عن مدى انتقادهم لما يحدث في بولندا ، وبغض النظر عن النقاش حول التمويل الأوروبي لبولندا ،فإنه يجب التعامل مع قضية الحدود على أنها مشتركة ، أوروبية وحلف شمال الأطلسي. يمكنك الاختلاف في العديد من القضايا ، فأنا لا أتفق مع الحكومة في معظم الحالات ولدي حجج قوية بشأن ذلك ، لكن المسألة الأمنية في بولندا وأوروبا يجب أن تكون قضية مهمة للجميع “، على حد قوله.

وانتقد توسك طريقة تعاطي الحكومة البولندية مع الأزمة من خلال “السلبية ” التي تعاطى بها وزير الخارجية البولندي قائلاً “ما يؤلمني كثيرا هو السلبية المحيرة والمقلقة للغاية للحكومة البولندية.و حقيقة أنه لايوجد دور لوزير الخارجية البولندي ، على الرغم من أن هناك شخصًا ما يتولى هذه الوظيفة رسميًا”.

وانتقد زعيم الحزب المدني آيضاً تصريحات حزب القانون والعدالة لرفضهم المساعدات المقدمة  مصرحين بأنه “لن نتعاون مع أي شخص” ، و “لسنا بحاجة إلى فرونتكس” ، و “دعهم لا يتدخلوا” ، هي السبب في أنني قررت إخبار جميع الشركاء بتجاهل “الاستفزاز”،ومحاولة المساعدة قدر الإمكان .

وعن نشاطاته منذ بداية الأزمة ،قال توسك إنه تحدث، مع أنجيلا ميركل- كانت رسالتي واضحة: يجب تعبئة الغرب للتعامل مع المشكلة على الحدود باعتبارها مشكلة أوروبية، حتى لو رفض حكومة حزب القانون والعدالة “التعاون”.

وفي سؤاله عن رأيه بمحادثات أنجيلا ميركل مع ألكسندر لوكاشينكا ،أجاب “هذا سؤال دراماتيكي لماذا يتم تجاهل وارسو اليوم في قضية مهمة مثل الحدود البولندية البيلاروسية؟!”…”هذا ليس سؤال بالنسبة لي ، هذا سؤال للحكومة ، ما الذي حدث ليجعلهم لا يريدون التحدث إلينا؟”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى إيقاف مانع الإعلانات من المتصفح. موقع بولندا بالعربي يعتمد على ريع الإعلانات للإستمرار في تقديم خدماته شاكرين لكم تفهمكم