fbpx

منظمات بولندية تعد شكوى للاتحاد الأوروبي بسبب زيادة نسبة التلوث في الهواء

صورة توضيحية للدخان المنبعث من السيارات

{loadposition top3}

اعلنت  منظمات معنية بالبيئة خلال مؤتمر صحفي يوم الجمعة عقد في العاصمة وارسو إنها ستتقدم بشكوى للاتحاد الأوروبي تتهم فيها بولندا بانتهاك الأعراف القانونية الهادفة للسيطرة على تلوث الهواء.

والمنظمات التي ستتقدم بشكوى هي : “كلاينت إيرث” وغرين بيس” و”ذا سيتي إز أورز” و”أكتيا ديمكراكتي”.

وتعد بلغاريا و بولندا من أكثر دول الاتحاد الأوروبي تلوثا و وحذرت السلطات المعنية بالبيئة من تزايد مستوى عانت أجزاء كثيرة من البلاد من مستويات ضباب دخاني كارثية هذا الشتاء.

و كانت جميع البيانات التي جمعتها المنظمة الاقليمية لحماية البيئة تشير الى أن نوعية الهواء في المدن البولندية اما سيئة او سيئة جدا وتجاوزت الجسيمات الدقيقة الملوثة في بعض المناطق 1000% وكانت قد حذرت السلطات من خطر التعرض للهواء الطلق لفترات طويلة لأنها ستكون خطرة على الأطفال وكبار السن والنساء الحوامل والذين يعانون من مشاكل صحية .

ويذكر ان الجسيمات الملوثة تحتوي على أحماض ومعادن وذرات غبار – وأكاسيد الكبريت وأكاسيد النيتروجين مسؤولة عن معظم الآثار الناتجة عن تلوث الهواء، ويمكن أن تؤدي الجسيمات الدقيقة إلى الإصابة بسرطان الرئة والجلطات وأمراض القلب على المدى الطويل بالإضافة إلى الأزمات القلبية التي تسبب الوفاة بشكل أسرع، ويؤدي التعرض لتلوث الجو الناجم خصوصا عن الجزئيات الدقيقة إلى الإصابة بأمراض قلبية-وعائية وأمراض في الجهاز التنفسي وفي الأعصاب وبالسرطان. وأوضحت ميدينا أن التلوث يؤدي أيضا إلى “مشاكل في الإنجاب وفي نمو الأطفال.

وبينت المنظمات انهم سيقومون بجمع تواقيع من الناس لدعم طلبهم خلال الأسبوع القادم وستقد الشكوى الى المفوضية الأوروبية في السابع عشر من شهر شباط

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة