fbpx

بولندي يبدأ تحدي قطع المسافات الطويلة بسيارته الكهربائية من زاكوباني الى اليابان

 

 

انطلق بولندي في سيارته الكهربائية من نوع نيسان في رحلة  من مدينة زاكوباني البولندية الى اليابان حاملا رسالة مفادها  أن التكنولوجيا من غير الممكن أن تكون ضد الطبيعة وأن تطور الحضارة ليس تدمير الطبيعة .

قال ماريك كامينسكي خلال مؤتمر صحفي في زاكوباني “هذه السيارة ستكون بيتي لمدة ثلاثة أشهر تم إعادة  تكييف السيارة بمعدات أكثر للقدرة على التخييم أو النوم. وأنا أخذت الكثير من الكتب التي قرأتها خلال بطارية طويلة الشحن. اضافة الى خيمة، وكيس للنوم، ولكن أيضا للغوص “.

بدأ الرجل البولندي رحلته يوم الثلاثاء لقطع مسافة 13000 كم في غضون ثلاثة أشهر.

 

 

والسيارة الكهربائية التي سيسافر بها مارك من نوع نيسان ولديها محرك كهربائي بالكامل. وقد تم تكييفها بشكل خاص لقطع المسافات الطويلة و ليكون قادرا على النوم والطهي والاستراحة بداخلها .

وسيسلك الطريق عبر منطقة كالينينغراد ، ليتوانيا ، لاتفيا ، روسيا ، منغوليا ، الصين ومن خلال كوريا الجنوبية إلى اليابان.

وو ضع السائق البولندي شعار “الاستقلال ” ورسم الوان العلم البولندي وذلك للاحتفال بطريقته الخاصة بالذكرى المئوية لاستقلال .

وقال ماريك خلال المؤتمر الصحفي “بالنسبة لي ، هذه الرحلة هي امتنان الذي أقدمه ، لأنني أدرك أنه من دون هؤلاء الناس الذين قاتلوا من أجل استقلالنا ، ربما لم أكن قد وصلت قط إلى هذا و سأعيش في واقع مختلف تماما”.

 

ويقول السائق أن المشكلة على الطريق قد تكون بعدم وجود محطات الشحن السريع. ومع ذلك ،يقول ان البطارية يجب أن تكون كافية للسفر من 200 إلى 300 كيلومتر. وأضاف أن التحدي الأكبر سيمر عبر منغوليا ، حيث تكثرالطرق الوعرة .

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة