fbpx

الشبكة الأوروبية للمجالس القضائية : استقلال القضاء في بولندا وتركيا على المحك !

قالت شبكة المجلس القضائي الأوروبي أن استقلال القضاء في كل من بولندا وتركيا على المحك ! وعلى الرغم من أن الوضع لا يمكن مقارنته بين بولندا وتركيا – في إشارة الى أن الوضع في تركيا أسوء – لكن في الوقت ذاته فإن الوضع يشير الى أن بولندا تبتعد عن المعايير الأوروبية .

شبكة المجلس القضائي الأوروبي (ENCJ) هي منظمة دولية تربتط بـ المجالس القضائية بأكثر من اثني عشر دولة من دول الاتحاد الأوروبي بهدف ضمان استقلال المحاكم ، وأن استقلال القاضي ليس في خطر.

عبرت الشبكة الأوروبية للقاء عن قلقها عدة مرات فيما يتعلق بالتغييرات التي أدخلها حزب القانون والعدالة الحاكم على القضاء البولندي ، كما أشارت الشبكة الى التغييرات في المجلس الوطني البولندي للقضاء ، مؤكدًين على ضرورة ضمان استقلال هيئة القضاء .

وسبق أن عقدت الشبكة العديد من المداولات بشأن إستقلال القضاء في دول الاتحاد الأوروبي والتي انتهت بـ اعتماد إعلان لشبونة ، والذي ينص على الحاجه إلى إدخال “تغييرات إيجابية” في الولاية القضائية العامة للدول الأعضاء.

وسوف تشمل هذه التغييرات تعزيز استقلالية المحاكم وتوعية المواطنين بأهمية إستقلال القضاء .كما تم تخصيص فقرتين من الإعلان العام للمسائل الخاصة – وضع العدالة في بولندا وتركيا –

وسبق للجانب البولندي أن قدم توضيح قبل إعتماد ” إعلان لشبوية ” بأن المقارنة بين الوضع في بولندا والوضع في تركيا غير منطقي ، لإختلاف الوضع في البلدين .
وقال المتحدث باسم المحكمة الوطنية البولندية عن مشاركة بولندا في جلسة المداولات ” لم يتم سؤالنا عن هذا رأينا بالإعلان خلال الاجتماع ولم يطلب أحد منا توضيحات ”

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة