fbpx

وزارة الداخلية :سنعمل جاهدين لإحساس السياح والاطفال بالأمان خلال العطلة

أكد وزير الداخلية البولندي “يواكيم برودجينسكي” يوم الجمعه على أن جميع الخدمات ستبذل جهودا عالية للشعور بالامان من قبل جميع الاطفال والسياح في بولندا”.

كما شدد الوزير على دور الوالدين في تثقيف الأطفال حول المخاطر المحتملة خلال الإجازات قال “لا يمكن لاحد ان يحل محل الاباء من أجل تثقيف وتعليم الاطفال كيفية التصرف في المواقف وتعليمهم كيفية الاتصال للحصول على المساعدة في حالات الطوارئ”.

وبدورها أطلقت الشرطة يوم الجمعة حملة “العطلات الآمنة” التي ستستمر حتى 2 سبتمبر حيث يقوم الضباط بعمليات تفتيش مكثفة بشكل رئيسي على الطرق لمنتجعات العطلات.
قال Radosław Kobryś من مكتب المرور على الطرق KGP

“انها ليست جولة ، نحن لا نحاول أن نجعل الحياة صعبة للسائقين ، ونحن هنا لضمان سلامة الناس خلال عطلتهم ” وأشار إلى أن 651 شخصا لقوا حتفهم على الطرق خلال عطلة العام الماضي. وأكد أن حملة “العطل الآمنة” هي لجعل هذه الحوادث المأساوية أقل ما يمكن.

وقال إنه بالإضافة إلى زيادة الرقابة على الطرق ، سيتم تعزيز الدوريات في المنتجعات السياحية

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة