fbpx

مركز الطب الوقائي : توقف التطعيم سيتسبب بعودة العديد من الأمراض المعدية خلال سنوات !

قال الطبيب Paweł Grzesiowski من مركز الطب الوقائي في مقابلة مع تلفيزيون TVN أن الأشخاص والكيانات التي تطالب بإيقاف تقديم التطعيم للأطفال يجب أن يقدموا للمحاكمة ! بسبب تقديمهم لمعلومات غير صحيحية تؤثر على قرار العائلات في بولندا بعدم تطعيم إطفالهم .

وكان عدد من الجهات قد أطلقوا حملة تدعوا الى وقف تطعيم الأطفال في بولندا ، بحجة أن عدم حصول الأطفال على التطعيم لن يؤثر عليهم ، وحصلت المبادرة على ما يزيد عن 120 ألف توقيع .

وقال الدكتور Grzesiowski بأن أوروبا اليوم تكافح العديد من الأمراض العدية التي إنتشرت مؤخراً ، مضيفاً أن هذه الأمراض لم تأتي من السماء ! بل انتشرت بسبب الحملات التي تدعو الى إيقاف تطعيم الأطفال لأن التطعيم يتسبب بـ إصابة الأطفال بالتوحد .

ومن بين الأمراض التي أشار إليها Grzesiowski مرض الحصبة الذي انتشر بشكل ملحوظ في كل من فرنسا وإسبانيا إضافة الى دول أخرى ، وأمراض أخرى كـ السعال الديكي .

وأشار Grzesiowski الى أن إيقاف التطعيم سيتسبب بعودة العديد من الأمراض المعدية بشكل تدريجي ، مشيراً الى أن بولندا واجهت العام الماضي أكثر من 4000 حالة من الإصابة بـ اليرقان ، مشيراً الى أن انتشاره يعود الى الحملات التي تدعو الى وقف التطعيم .

ووفقاً لمؤلفي مسودة قانون حرية التطعيم ، فإن اللقاحات ضارة ، ولا يترتب على عدم الحصول عليها أي عواقب سلبية على المجتمع !
كما أن هناك أيضا شبكة من المؤسسات التي تغش الناس دون وعي عبر تقديم معلومات مغلوطة  عن أضرر التطعيم – بحسب ما قال  Grzesiowski – مؤكداً  أن مؤلفي المشروع يسترشدون فقط بالمشاعر دون معلومات طبية دقيقة .

وشدد الطبيب في نهاية المقابلة على ضرورة الحصول على المعلومات الطبية من مصادر دقيقة بعيداً عن العواطف والمشاعر .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة