fbpx

اعتداء عنصري على امرأة كورية وضربها على وجهها وسط مدينة فروتسواف

اعتدى رجل بولندي يبلغ من العمر 32 عاماً على امرأة تبلغ من العمر 37 عاماً من كوريا الجنوبية بالضرب على وجهها، ونعتها بـ”صينية …”.

جرى الحادث في ساحة السوق في فروتسواف يوم الاحد الساعة 17 حيث يتوافد السياح الى هناك من جميع أنحاء العالم و بدء البحث عن المهاجم من قبل حراس المدينة بعد ان اقتربت امراة من احد الحراس واخبرتها أن زميلتها تعرضت للضرب والاعتداء العنصري والاهانة بالكلمات .

قال فالديمار فورشاك المتحدث باسم حراس المدينة “بعد ذلك بوقت قصير تم القاء القبض على المهاجم الذي أعطت المرأة اوصافة لحراس المدينة وعند محاولتهم ايقافة حاول الفرار وقام الرجل بإهانة الحراس وتهديدهم وامرهم بتركه “.

وعند التحقيق معه تبين أن المهاجم يبلغ من العمر 32 عامًا وأظهرتاختبارات الكحول أن لديه ما يقرب من 2.8 لكل ميل. بعد التحقيق تم مثوله امام مكتب المدعي العام ، حيث تم اتهامه وفق المادة ١١٩ من قانون العقوبات ، الذي ينص على أن أي شخص يطبق العنف أو التهديد غير القانوني لمجموعة من الأشخاص أو الأفراد بسبب انتمائهم القومي أو العرقي أو العرقي أو السياسي أو المذهبي ، يعاقب بالسجن من ثلاثة أشهر إلى خمس سنوات .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة