fbpx

اعتقال امرأتين في مطار كاتوفيتسه حاولتا الوصول الى أوروبا باستخدام وثائق مسروقة

اعتقل حرس الحدود البولندي في 15 تموز/يوليو أمراتان تحملان الجنسية السورية في مطار كاتوفيتشي بجنوب بولندا عندما قدّموا وثائق شخصية( أسبانية وبلغارية ) وعند فحص الوثائق تبين انها مسروقة.

لاحظ حرس الحدود البولندي امرأتان صورتهماعلى الوثائق الشخصية تختلف عن الواقع وتنتمي لأشخاص آخرين ، وكشفت التحقيقات الإضافية أن الوثائق تم الإبلاغ عنها على أنها “ضائعة” ،وعند التفتيش تبين ان السيدتان تحملان المزيد من الوثائق المسروقة “يونانية و رومانية وجميع الوثائق مسجلة على انها ضائعة.

خلال التحقيق ، اعترفوا أنهن حاولن الدخول إلى أوروبا الغربية ، وقد اشتروا الوثائق في اليونان من شخص مجهول وأخبروا حرس الحدود أنهن أنفقوا عدة آلاف من اليورو للوصول إلى أوروبا بطريقة غير مشروعة .

وتم توجيه للنساء تهمة استخدام بطاقات هوية مسروقة وأمرت السلطات اعادة السيدتان الى المكان الذي قدما منه وسيتم وضعهن في مخيم للاجئين حتى يقوموا باتمام الاجراءات.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة