الرئيس البولندي في بروكسل يدعو الى التخفيف من حدة المناقشات السياسية حول مقررات الحكومة الجديدة

0


تواصل الرئيس البولندي “أندريه دودا” اليوم الاثنين 18يناير/كانون الثاني مع شركائه الأوروبيين، قبل أن يصل إلى بروكسل لإجراء محادثات هناك، في ظل خلاف بسبب مخاوف من أن تتعارض الاصلاحات في وارسو مع القيم الأساسية للاتحاد الاوروبي.

وكان الاتحاد الأوروبي بدأ الأسبوع الماضي تحقيقا حول مدى توافق الإصلاحات التي تجريها الحكومة المحافظة الجديدة مع القيم الديمقراطية الأساسية للاتحاد الاوروبي.

ومن المقرر أن يتم غدا الثلاثاء مناقشة الامر في البرلمان الأوروبي، بحضور رئيسة الوزراء البولندية بياتا شيدلو.

ويشار إلى أن الخلاف أدى إلى توتر بين وارسو وشركائها الأوروبيين، في وقت يتطلب الوحدة بين دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 28 دولة، لمواجهة أزمة الهجرة في أوروبا وغيرها من التحديات.

ولم يتحدث الرئيس البولندي لوسائل الإعلام لدى وصوله إلى بروكسل، إلا أنه اتبع لهجة تصالحية قبيل زيارته، والتي تضمنت عقد مباحثات مع البولندي رئيس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك .

وكتب دودا  مساهمة  كضيف على صحيفة “فاينانشال تايمز” يقول: “نحن مؤيدون لأوروبا وسنظل كذلك”.

 

 وأضاف: “تود بولندا أن تحافظ على علاقة ودية ومثمرة مع جميع شركائنا في أوروبا، ولاسيما مع ألمانيا، نظرا  لجوارنا وتاريخنا الحديث الذي شهد تعاونا سياسيا واقتصاديا ناجحا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.