مواجهات واتهامات بين وزير الدفاع ورئيس غدانسك حول وجود الجيش البولندي ومطالبات بالاعتذار !

0

ناشد وزير الدفاع ماريوش بواشتشاك رئيس بلدية غدانسك Paweł Adamowiczالى “تغيير قراره،” بعد أن رفض دعوة الجيش لإحياء ذكرى معركة Westerplatte .

قال وزير الدفاع يوم الخميس ” غياب الجيش البولندي في الاحتفال بذكرى بداية الحرب العالمية الثانية يعتبر فضيحة” وأضاف “إنه لا يستطيع تخيل أنه لن يكون هناك جيش بولندي في 1 ايلول/سبتمبر ، في فيستيربلات”.

وفي بيان صدر يوم الخميس قال الوزير إنه عندما طلب قائد حرس غدانسك من العمدة الاجتماع للتحدث عن عدم وجود ممثلين للجيش خلال الحفل تم فصله “.
وأكد بواشتشاك أن ذلك فضيحة كبيرة حيث قال – إنها فضيحة ، هذا أمر لا يمكن تصوره. وأود أن أذكر رئيس غدانسك، بأن غدانسك هي جزء من الجمهورية البولندية، وفيستيربلات هو مكان رمزي يظهر شجاعة الجندي البولندي وخاصة انها المعركة الأولى في الحرب العالمية الثانية “.

وتابع بواشتشاك “لايمكن لرئيس غدانسك ان يتصرف وكانها مزرعته الخاصة ويجب أن يتصرف بما يتوافق مع تاريخ بولندا “.
وعقد رئيس مدينة غدانسك مؤتمرا صحفيا ردا على كلام وزير الدفاع وطالب بواشتشاك بالاعتذار عن مثل هذه الكلمات قال رئيس غدانسك عن كلام وزير الدفاع انه قدم مستوى معين من الجنون وأوضح أداموفيتش انه تعرض للخداع من قبل مسؤولي وزارة الدفاع

قال – هذه ليست المرة الأولى التي يسيء فيها ممثل PiS الى سكان غدانسك ، وليس المرة الأولى التي يقسم فيها البولنديين أفضل واسوأ ، وأضاف رئيس غدانسك موجها كلامه لوزير الدفاع بكل غضب “- السيد Błaszczak ، ماذا فعلت لتلميع Westerplatte؟ ماذا فعلت شخصيا؟ نادرا ما تأتي إلى Westerplatte. لم أراك في السنوات الماضية “،وقرر رئيس المدينة انه لن يدعو وزير الدفاع للاحتفال بهذه المناسبة يوم ا ايلول/سبتمبر .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.