المئات من تدخلات فرق الاطفاء و وفاة واحدة من آثار العاصفة خلال الايام الماضية في بولندا

0

ضربت العاصفة مصحوبة بالرعد والأمطار الغزيرة أجزاء كبيرة من بولندا في الساعات الأولى من صباح يوم السبت.

وأفادت وكالة الأنباء البولندية ، PAP ، أن ما لا يقل عن 750 تدخلاً للإطفاء تم الإبلاغ عنها بسبب العاصفة والرياح القوية “التي ألحقت أضراراً بسقوف 69 مبنى ، بما في ذلك 36 مبناَ سكنيًا”.
وأكدت الشرطة وفاة شخص واحد وهو رجل عمره أكثر من خمسين عاما غرق في نهر Cetynia في مقاطعة مازوفيتسكيه وكانت ثلاث فرق اطفاء تبحث عنه وبعد انتشاله أكد الطبيب حاللة الوفاة .

كانت معظم بولندا تحت وطأة درجات الحرارة المرتفعة التي تجاوزت 30 درجة مئوية الى يوم الجمعة، ومع ذلك ،فإن الأمطار الغزيرة في عطلة نهاية الأسبوع عدلت من الحرارة وانخفضت الى مايقارب 10 درجات مئوية .
كما اصدرت الارصاد الجوية تحذيرات من الدرجة الأولى خلال ليل أمس السبت بسبب هبوب الرياح القوية والأمطار الغزيرة .

أرسل مركز الأمن الحكومي البولندي رسالة نصية قصيرة لمستخدمي الهواتف المحمولة المسجلين في أربع مقاطعات كانت الأكثر تضرراً من العاصفة – وهي جزء من مشروعها التجريبي – حيث تقوم بتنبيههم حول الأحوال الجوية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.