fbpx

ترك ابنه البالغ من العمر 4 سنوات في حقل الذرة لأنه “أراد أن يخيفه”

عثر رجل بولندي يدعى روبرت بالقرب من Kuklice (سيليزيا السفلى) على طفل في الرابعة من العمر شاهده وهو يخرج من حقل للذرة وحيدا .

وحاول روبرت التحدث الى الطفل لمعرفة اسمه وعنوانه لكنه قال “إن “أبي تركني ليخيفني” وقال روبرت انه بفضل صديق تمكن من العثور على عنوان أقارب الطفل الا انه قرر اخطار الشرطة بالأمر!.

و وفقاً لتقرير روبرت ، فقد وقع الحادث في 19 أب/أغسطس فقد كاد الرجل ان يدهس الطفل أثناء قيادته للسيارة لأن الطفل خرج من حقل الذره وحيدا متوقفا امام السيارة وعند محاولة التحدث الى الصبي فقد بدأ بالبكاء ولا يرد على اي سؤال دون فائده ولم يستطع التواصل مع الشرطة لعدم وجود تغطية لشبكات الهاتف في المكان .

ويتابع الرجل “بعد حوالي 10 دقائق ، نطق الطفل باسمه ، وقال أن “والدي أخذ أمه إلى الكنيسة وتركه في حقل الذرة لإخافته”.

عندها قرر روبرت أخذ الصبي إلى مركز الشرطة و عند الوصول الى المركز تعرّض الطفل لنوبة ذعر ولم يرغب في مغادرة السيارة عندها اتصل روبرت بصديق له من بلدة مجاورة يعرف عنوان جد الطفل .

اصطحب روبرت الطفل الى منزل جده وتفاجأوا بالقصة التي رواها روبرت وابدوا جهلهم بأمر اختفاء حفيدهم ، لكنهم أوضحوا لروبرت أن هذه ليست المرّة الأولى التي يتصرف فيها الوالد بهذا الشكل وان هناك احتمال تعريض حياة الطفل للخطر ما ادى الى اتخاذ قرار بإخطار الشرطة بالحادثة .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة