fbpx

عائلة بولندية تقاضي عناصر فرع مكافحة الإرهاب بعد إقتحام منزلهم !

 

نفذ فرع مكافحة الإهاب في مدينة بوزنان عملية مداهمة لأحد المنازل بنائاً على معلومات لديهم عن تواجد معدات بناء مسروقة داخل المنزل تبلغ قيمتها مئات الآلاف من الزلوتي البولندي .

وقامت وحدة مكافحة الإرهاب بإقتحام سور المنزل واستخدام قنابل الصوت والدخان خلال عملية الإقتحام .

إلا أنه وبعد القيام بعملية المداهمة تبين أن المعلومة خاطئة ! ما دفع الوحدة التي نفذت عملية المداهمة الى الإعتذار من العائلة ومغادرة الموقع على الفور .

وتبين لاحقاً أن الوحدة التي نفذت عملية الإقتحام لم تكن تمتلك إذن قضائي لمداهمة المنزل وتفتيشه ، وتم تقديم الطلب للقضاء بعد الإنتهاء من عملية المداهمة ، وبعد أن إتضح أنه لا توجد مسروقات داخل المنزل !

وعلى الرغم من أن قسم مكافحة الإرهاب قام بتعويض العائلة عن الأضرار التي لحقت بالسور خلال عملية الإقتحام ، الا أن العائلة قررت رفع دعوى قضائية على القسم ، بسبب الإضرار المعنوية والنفسية التي لحقت بهم جراء عملية الإقتحام ، خصوصاً وأنه تم تنفيذها دون إذن قضائي

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة