الولايات المتحدة تسلّم رجل أعمال مطلوب إلى بولندا

0

هبطت بعد ظهر يوم السبت طائرة تحمل رجل أعمال بمرافقة الشرطة هرب إلى الولايات المتحدة بعد أن حُكم عليه بتهمة تدبير عملية خداع ضخمة للديون في بولندا

أفادت وكالة “TVP Info” في وقت سابق من هذا الأسبوع أن رجل الأعمال ،Dariusz Przywieczerski، سيتم تسليمه من أمريكا بعد هروبه من بولندا قبل أكثر من 12 عاماً.

وكان Przywieczerski في السابق الرئيس التنفيذي لمؤسسة التجارة الخارجية العالمية وشخصية مركزية في فضيحة تحيط صندوق خدمة الديون الخارجية (FOZZ) ، وهي وكالة حكومية التي أنشئت بعد سقوط الشيوعية في بولندا في عام 1989 ومهمتها شراء الديون البولندية من خلال وسطاء .

وكانت قد حكمت محكمة في وارسو في شهر أذار/ مارس عام 2005 على Przywieczerski بالسجن لمدة ثلاث سنوات ونصف السنة لكونه جزءاُ من فضيحة “(FOZZ)” وسحب ما يقارب 1.5 مليون دولار من خزائن الصندوق ، حسب ما أفاد موقع “tvp.info” البولندي.

ومع ذلك ، لم يظهر Przywieczerski في قاعة المحكمة لسماع الحكم في ذلك الوقت. بدلا من ذلك اختفى ، وفق الموقع.

ويعتقد أنه غادر بولندا على الفور وعاش على أموال كان يملكها في حسابات مصرفية أجنبية.

وصرح وزير العدل زبيغنوف جوبرو للصحفيين يوم السبت بأن “الأشخاص الذين لهم صلات بأجهزة الأمن السوفيتية” تورطوا في قضية (FOZZ) وأن بعض مسؤولي نظام العدالة كانوا خائفين من القضية ، حسبما أفادت وسائل الاعلام.

عاش Przywieczerski وامتلك العقارات في بيلاروسيا قبل أن يهرب في نهاية المطاف إلى الولايات المتحدة ، وفقا ل tvp.info.

في أبريل 2006 ، تعقبه الانتربول إلى أمريكا حيث كان يدير العديد من الشركات ، وفقا ل tvp.info. في يوليو من ذلك العام ، رفعت محكمة مقاطعة وارسو طلب تسليم إلى وزارة الخارجية الأمريكية.

وفي كانون الأول (ديسمبر) ، طلب الأمريكيون المزيد من الأوراق ، وبدأت القضية تنطوي وتنسى حتى لم يتم الاتيان على ذكرها مجددا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.