المجر تتحدى المفوضية الأوروبية وتلوح باستخدام الفيتو في النزاع مع بولندا

اعلن Péter Szijjártó وزير خارجية المجر أن بولندا يمكن أن تعتمد على بلاده بنسبة 100٪ اي أن المجر لن تصوت على أي عقوبات ضد بولندا مضيفاً أن بلاده ستستخدم حق النقض ضد أي محاولات لمعاقبة بولندا عندما يتعلق الأمر بالتصويت على إجراءات المادة 7 من مجلس الاتحاد الأوروبي ضد بولندا.

وتفعيل المادة (7) من معاهدة لشبونة، يؤدي الى فرض غرامة مالية و تعليق حقها في التصويت ، يتطلب إجماع الدول ال 27 الأعضاء.

كان دعم المجر لبولندا أحد الدعائم الأساسية في النزاع المستمر بين وارسو ومجلس الاتحاد الأوروبي حول سيادة القانون. ومع تصويت البرلمان الأوروبي الأسبوع الماضي لصالح اقتراح يفتح الباب أمام فرض عقوبات على المجر ، فإنه من المرجح أن يساند البلدين بعضهما البعض .

ليست هنغاريا هي البلد الوحيد الذي أعلن دعمه لبولندا ، في مقابلة مع مجلة Wprost الأسبوعية ، شدد رئيس الوزراء الليتواني Saulius Skvernelis على أن بلاده “لن توافق أبدًا على أي عقوبات ضد بولندا” ، كما قال رئيس الوزراء التشيكي Andrej Babiš في الآونة الأخيرة إن المجر وبولندا لديهما حكم أفضل بمعاييرهما الديمقراطية مقارنة بالمشرعين الأوروبيين .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة