fbpx

!ماهي أفضل مدن العالم للعيش والعمل بها .. اثنان منهم في بولندا

foto:shutterstock/ترجمة :Dagmara Gągała

كل عام تنشر شركة “ميرسير”, إحدى أكبر الشركات الاستشارية في العالم, قائمة المدن التي يعيش فيها الناس حياة أفضل من غيرها  وكان للمرة الثامنة تحتل مدينة فيينا  عاصمة النمسا المرتبة الأولى للقائمة’  اضافة الى اثنين من المدن البولندية .

 

{loadposition top3} 

 

نشرت  “ميرسير” تصنيفها للمرة 19, وتوجد ضمن الاستطلاع  450 مدينة من جميع  أنحاء العالم واختيرت 231 منها وضمتها الى التصنيف.

تفتتح مدينة فيينا القائمة ومعظم المدن التي توجد في المراتب العشرة الأوائل هي أيضا مدن أوروبية ولكن توجد استثناءات وهما ” أوكلاند” (نيوزيلاندا) و”فانكوفر” (كندا). وأما  عن المدن الآسيوية وأفضلها جاءت “سنغافورة” المرتبة (25)

وفي  أمريكا الجنوبية مدينة “مونتيفيديو”  المرتبة(79).

في أمريكا الشمالية فازت كندا المنافسة مع الولايات المتحدة فإن مدينة “فانكوفر” هي خامسة وتوجد الأولى من المدن الأمريكي – سان فرانسيسكو – على موقع 29.

أفضل المدن في الشرق الأوسط  هي دبي عاصمة الإمارات العربية. وتظهر المدن الإفريقية في النصف الثاني من القائمة وأفضلها عاصمة موريشيوس “بورت لويس” المرتبة (84)

وضم التصنيف مدينتان من بولندا وهما وارسو احتلت المرتبة (81) و فروتسواف (100).

وتأخذ الشركة في اعتبارها عدّة عوامل في تصنيفها وهي كالتالي:

  1. البيئة السياسية والاجتماعية (الاستقرار والجريمة وإنفاذ القانون)

  2. البيئة الإقتصادية (نهج تنظيم سعر الصرف والخدمات المصرفية)

  3. البيئة الإجتماعية والثقافية (توافر وسائل الإعلام فإن وجود الرقابة والقيود والحريات المدنية)

  4. العلاج الطبية (الخدمات الطبية ووجود أمراض المعدية والحالة من مياه الصرف الصحي وتلوث الهواء والتخلص من النفايات).

  5. التعليم (مستوى وتوافر المدارس الدولية)

  6. الخدمات العامة والنقل (والكهرباء والماء والنقل العام والازدحام)

  7. الترفيه (المطاعم والمسارح ودور السينما والمرافق الرياضية و أشكال الترفيه المختلفة)

  8. عقار (إمكانية إيجار الشقة وتوافر الأجهزة المنزلية والأثاث والخدمات)

  9. البيئة الطبيعية (المناخ واذا يوجد مخاطر الكوارث الطبيعية).

     

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة