40 مليون درهم تكلفة جناح بولندا في إكسبو 2020 دبي يحاكي حركة الطيور المهاجرة

0

اعتمدت هيئة الاستثمار والتجارة البولندية، تصميماً قدمته شركة «دبليو إكس سي إيه»، لبناء جناح بولندا في إكسبو 2020 دبي، بتكلفة إجمالية تناهز 40 مليون درهم (9.3 ملايين يورو)، على أن يتم إرساء مناقصة العمليات الإنشائية للجناح، خلال الربع الأول من العام المقبل.

ونشر الموقع الرسمي لمشاركة بولندا في إكسبو expo.gov.pl، تفاصيل تصميم الجناح الذي تم اختياره، بعد منافسة شاركت فيها 68 شركة بولندية ودولية متخصصة في الهندسة المعمارية. ويقع الجناح في منطقة التنقل، ضمن موقع إكسبو 2020.

وفي ظل تركيزه على أهمية التنقل والتنمية المستدامة، يحاكي التصميم الفائز، حركة الطيور المهاجرة، مع مكونات مستدامة، مثل الأخشاب، بتصميم عصري ومساحات انسيابية، بحيث يرمز إلى تنقل الأفراد والأفكار والتجارة بين الدول.

وسيضم الجناح الذي يمتد على مساحة 1876 متراً مربعاً، ساحة رئيسة للعرض، وقاعة اجتماعات، بالإضافة إلى منطقة خاصة للأطفال، ومسرح خاص بالفعاليات الفنية ومطاعم تقليدية، وسيتم تنظيم مجموعة متنوعة من الفعاليات التجارية والفنية والثقافية في الجناح.

وتهدف بولندا من خلال مشاركتها في إكسبو 2020 دبي، إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الإمارات وسائر دول منطقة الشرق الأوسط، والتمهيد لفرص جديدة أمام رواد الأعمال البولنديين في أسواق جديدة في قطاعات التجارة والاستثمار والعلوم، وكانت هيئة الاستثمار والتجارة البولندية المشرفة على تنظيم الجناح، قد أطلقت مسابقة لاختيار 50 شركة ريادية وناشئة للمساهمة في مختلف العمليات المرتبطة بجناح بولندا في إكسبو 2020 دبي، بما يشمل عمليات الإنشاءات وتقنية المعلومات والطاقة والخدمات الصحية والأطعمة والتصميم الداخلي، كما سيتاح أمام هذه الشركات، عرض منتجاتها وخدماتها في الجناح خلال فعاليات إكسبو.

شراكة

ومن جانب آخر، طرحت بولندا برنامجاً للشراكة التجارية مع الشركات المحلية الكبرى لرعاية جناحها في المعرض، بالإضافة إلى رعاية الفعاليات المصاحبة خلال انطلاق الحدث، وأعلنت هيئة الاستثمار والتجارة، أن جميع مكونات الجناح ستكون من المنتجات البولندية، بدءاً من تجهيزات الإضاءة، وصولاً إلى المفروشات.

ويأتي هذا الإعلان، في ظل الأهمية الخاصة التي يحملها عام 2018 بالنسبة العلاقات البولندية الإماراتية، حيث يشهد الاحتفال بمئوية مشتركة، هي مرور 100 عام على استقلال بولندا، و100 عام على ميلاد المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وذلك وفقاً لروبرت روستيك سفير جمهورية بولندا لدى الدولة.

وأشار روستيك في تصريحات صحافية مؤخراً، إلى أن الإمارات تمثل البوابة الحيوية للشركات البولندية إلى منطقة الشرق الأوسط، وتمثل إحدى أهم الوجهات التجارية لبلاده في مجال الأغذية والمنتجات الزراعية، لافتاً إلى أن العاصمة وارسو تستضيف في 11 شهر نوفمبر «الملتقى الاقتصادي الإماراتي البولندي»، والذي يقام تحت رعاية أندجي دودا رئيس جمهورية بولندا.

وأشار روستيك إلى أن هناك 14 رحلة يومية مباشرة بين الإمارات وبولندا، موضحاً أن الإعفاء المتبادل لتأشيرات الدخول لمواطني البلدين، أسهم في زيادة السياح والزائرين، حيث إن عدد السياح من بولندا إلى الإمارات خلال 2017، تجاوز 70 ألف زائر. ولفت إلى أن الإمارات تستضيف أكبر جالية بولندية في العالم العربي، حيث يصل عددها إلى 4500 بولندي.

البيان- دبي ـ بشار باغ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.