fbpx

إنتخابات حاسمة يوم الأحد القادم قد تغير وجه بولندا !

 

تنطلق يوم الأحد القادم الجولة الأولى من إنتخابات مجالس الإدارة المحلية ، حيث سينتخب البولنديون أعضاء المجالس المحلية ، و رؤسائها ، إضافة الى رؤساء المدن ومستشاريهم .

وسيتم خلال الجولة الأولة يوم الأحد إنتخاب أعضاء المجالس المحلية لـ 10 مدن وهي وارسو ، كراكوف ، لودز ، فروتسواف ، بوزنان ، كاتوفيتسي ، لوبلين ، غدانسك ، بياوستوك ، كيليس.

وبحسب المصادر الحكومية هناك أكثر من 30.24 مليون شخص يحق لهم التصويت في الانتخابات ، والتي ستجري في 26983 مركز إقتراع ، لإختيار ما يقرب من 47 ألف عضو مجلس بلدية ، و 2500 من رؤساء البلديات ورؤساء المدن .

وتتنافس الأحزاب البولندية خلال الأنتخابات الحالية لـ الحفاظ على المدن المؤيدة لها ، كما وتوسيع نفوذها الى مناطق أخرى جديدة .

وتكمن أهمية إنتخابات مجالس الإدارة المحلية في إنعكاس نتائجها على إنتخابات البرلمان البولندي التي ستقام العام القادم ، وبعدها إنتخاب الرئيس البولندي الجديد .

ويسعى الحزب الحكاكم في بولندا ( القانون والعدالة ) لبسط سيطرته على المدن الكبرى ، في خطوة مبكرة ضمن التحضيرات لـ الإنتخابات البرلمانية ، حيث يتوقع أن تشهد العديد من المدن ومنها العاصمة وارسو تنافساً كبيراً بين الحزب الحاكم و المنبر المدني المعارض .

وحتى اللحظة لا تشير إستطلاعات الرأي الى أي مفاجئات قد تحدث ، فالعاصمة وارسو ستصوت بحسب إستطلاعات الرأي لـ المنبر المدني المعارض ، الا أن إختيار رئيس العاصمة لن يتم في الجولة الأولى ، وسيتم حسمه في الجولة الثانية .

وفي حال تمكن حزب القانون والعدالة الحاكم من إكتساب عدد أكبر من الأعضاء من المجالس المحلية ، فإنه سيعزز سيطرته على مقالد الحكم ، خصوصاً في حال فوزه في أنتخابات البرلمان البولندي ، وهو ما يعني سلطة كاملة على جميع مستويات الحكم في بولندا .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة