fbpx

وزير الدفاع البولندي : جهات متطرفة مختلفة في المشهد السياسي تحاول استخدام الإحتفالات بعيد الإستقلال !

 

قال وزير الدفاع البولندي ماريوش بواشتشاك يوم أمس الثلاثاء في سؤال حول رأيه بـ إحتفالات عيد الإستقلال المئة الذي سيتم بتاريخ 11 نوفمبر بأنه متخوف من إستفزازات قد يتم القيام بها من قبل القوميين المتطرفين من جهة ومن قبل اليساريين من جهة اخرى

وشدد وزير الدفاع البولندي على أن عدة جهات سياسية في بولندا تحاول الإستفادة من هذه المسيرة بطرق مختلفة

وفقا لرئيس وزارة الدفاع ، فإن عشرات الآلاف من البولنديين العاديين يأتون إلى احتفال الاستقلال كل عام ، مشيراً الى أن السلوكيات المعادية للسامية والعنصرية ظهرت في الماضي خلال هذه المسيرة كانت على ” هامش ” الإحتفالات في إشارة الى أنها لا تعبر عن رأي جميع المشاركين في المسيرة .

وعندما سئل عما إذا كان يتوقع حدوث بعض الأحداث “السيئة” في 11 نوفمبر ، أجاب الوزير بأنه كان مليئاً بالمخاوف. – أنا مليء بالمخاوف عندما يتعلق الأمر بالاستفزازات من جانب كل من الجانب القومي واليسار المتطرف ، اليسار – قال رئيس وزارة الدفاع.

وفي سؤال لوزير الدفاع الذي كان سابقاً يشغل منصب وزير الداخلية حول قدرت الشرطة على تأمين مسيرات الإستقلال خصوصاً في وقت يشهد احتجاجات واسعة لقطاع الشرطة ، وإجازات مرضية لعدد كبير منهم أكد الويز عن ثقته من أن جهاز الشرطة سيتعامل بمهنية مع هذا التحدي .

وتحتفل بولندا يوم الأحد القادم بـ الذكرى الـمئة لإستقلال بولندا ، فيما يتوقع أن تشهد المدن البولندية مسيرات ضخمة بهذه المناسبة .

وسبق أن أعلن عدد من المسؤولين البولنديين عن عدم مشاركتهم في هذه المسيرة بسبب التخوف من قيام بعد القوميين المتطرفين برفع شعارات معادية للسامية كما حصل في إحتفالات العام السابق .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة