fbpx

الرئيس البولندي :”هناك مكان لكل واحد منا تحت الراية البيضاء والحمراء

اجتمع عدد كبير من السياسيين البولنديين و حشد كبير من المواطنين في ساحة Plac marsz. Józefa Piłsudskiego في حفل أقيم اليوم بمناسبة الذكرى المئوية لاستعادة بولندا استقلالها و بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني البولندي والقى الرئيس البولندي كلمته بهذه المناسبة في الساعه 12:00 >

حضر الأحتفال السيدة الاولى أجاتا كورنهازير دودا و رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي ورئيس مجلس النواب ماريك كوختشينسكي ،رئيس مجلس الشيوخ ستانيسواف كارتشيفسكي ، نواب من حزب القانون والعدالة والوزراء ورئيس مكتب الأمن القومي و زعيم الحزب الحاكم ياروسواف كاتشينسكي،رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك برفقة وفد من السياسيين من المعارضة الوطنية ، و رئيس منظمة “التضامن”، بيوتر دودا، فضلا عن ممثلين من الجيش والكنيسة.

وكان قد زار الرئيس البولندي قبر الجندي المجهول و وضع أكليلا من الزهور على الضريح وكان قد وضع أكليلا من الزهور في وقت سابق أمام نصب المارشال جوزيف بيوسودسكي المتواجد عند عند تقاطع شارعي Ujazdowskie و Belwederska في الساعه 8.03 وتبعه بعد ذلك عددا من السياسيين .

قال الرئيس البولندي خلال الاحتفال ” من المحظوظ جدا أن لدينا مثل هذا المجتمع قبل 100 عام ، مثل هؤلاء الجنود ومثل هؤلاء القادة ، وآباء الاستقلال الذين كانوا قادرين على الوقوف معا لاستعادة بولندا ، على الرغم من وجهات النظر المختلفة ، فقد اجتمعوا على فكرة واحدة “.

وأضاف ” أتمنى أن نكون معا دائما. أنا مقتنع أنه تحت الراية البيضاء والحمراء هناك مكان لكل واحد منا ، بغض النظر عن وجهات نظره”.

وناشد الرئيس دودا المجتمع البولندي بالبقاء معاً قال ” أناشدنا مرة أخرى لنكن معاً ، لنبنيها (بولندا) ، أن نركز على ألواننا ، حول ترنيمة ، حول فكرة جميلة ، بولندا ذات سيادة ، بولندا المستقلة ، ولكن أيضاً بولندا مزدهرة ، والتي تكون فيها بشكل طبيعي وهادئ  بولندا آمنة ، مع جيش فعال مع تحالفات نشطة ، وتعمل بشكل جيد “.

“لنكن بولندا مع مجتمع قوي وموحد ، مع سياسيين مسؤولين”

لكن قبل كل شيء – ناشد – دعونا نكون بولونيا – بمجتمع قوي وموحد ، مع سياسيين مسؤولين يحاولون كل يوم أن يجعلوا بولندا أقوى ، وأفضل حكم ، لجعل المواطنين يعيشون بشكل جيد ، ليعتقدوا أنهم يعيشون في دولة عادلة ونزيهة. حيث تسود الصدق ، وليس السخرية والتسرع ، حيث القوة تخدمها حتى تكون “.

وفي نهاية خطابه شكر الرئيس دودا كل من شارك في احتفالات اليوم الأحد بالذكرى المئوية لاستعادة بولندا استقلالها.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة