fbpx

صورة مميزة عن مسيرة الأستقلال تجمع “السلام “مع ما يحدث خارج النافذة

التقطت العديد من الصور خلال مسيرة الاستقلال يوم الاحد الماضي في 11 نوفمبر يظهر البعض منها الفرحة “بالعلم الأبيض والأحمر “، والكثير منها ترصد تحركات المسيرة ،ولكن صورة واحدة فريدة انتشرت بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي للفنانة Ada Zielińska
تقول آدا في مقابلة مع قناة TVN24 التلفزيونية حول سؤالها عن ردة الفعل على الصورة التي نشرتها “لم أكن أتوقع ردة الفعل هذه على الإطلاق التي انتشرت في بولندا وخارجها”.

وتضيف “هناك مجموعة كاملة من المحققين الذين يبحثون عن صحة ومصدر الصورة وهناك أشخاص يأخذونها كما هي ولا يسألون شيئًا، إنها بالنسبة لهم مجرد صورة توضح مسيرة الاستقلال “.

وتابعت آدا في المقابلة مع TVN24 “انني اعرف ماذا سيحدث في مسيرة الاستقلال” في 11 نوفمبر ، لأن كل عام هو نفسه لذلك أردت أن أجمع السلام التام مع ما سيحدث خارج النافذة “.

واكدت آدا أن الفكرة جاءت من خيالها وخططت لذلك فقد بحثت عن الاطلالة المناسبة لألتقاط الصورة واختارت غرفة تقع في الطابق التاسع في فندق وسط العاصمة تظهر فيها فتاة بثياب رياضية في سريرها وخارج النافذة تمر المسيرة بامشاعل الحمراء .

وأشارت المصورة “لا أريد التورط في السياسة ، وآمل ألا يتم الخلط بين هذه الصورة ورؤيتي ، بل هي مجرد ملاحظة خالصة “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة