تقرير:ارتفاع نسبة تسجيل الطلاب البولنديون في المدارس الخاصة

0

اثبت تقرير لمؤسسة OurKids.net وجود زيادة ملحوظة في نسبة الطلاب البولنديين في المدارس الخاصة والتي نمت من 2% إلى ٤% وهذه النسبة آخذه في التصاعد.

ووفقاً للتقرير فإن أغلبية النساء تفضّل إرسال أبنائهن إلى المدارس الخاصة أكثر من الرجال،وتعتبر كيفية اختيار المدرسة المناسبة للطفل معضلة لأنه يتوجب على الآباء ايجاد الافضل لأطفالهم والتفكير في السلبيات والايجابيات لكل خيار.

في بولندا ، هناك العديد من المدارس الخاصة والمدارس الاجتماعية ويتم تمويلها جزئياً من خلال الدولة ، لكن معظم أموالها تأتي من مساهمات الوالدين والتبرعات وغيرها.

وتعتبر المدارس الدولية هي الأكثر شعبية و لغة التدريس الرئيسية هي الإنجليزية. في بعض الأحيان ، تكون هذه المدارس ثنائية اللغة ، حيث تُجرى بعض الفصول باللغة الإنجليزية وبعضها باللغة البولندية.

تقوم العديد من المدارس الخاصة بتدريس اللغات الأجنبية اضافة إلى اللغة الإنجليزية ، يشمل المنهاج اللغات الأخرى: الفرنسية والإيطالية والإسبانية والألمانية، وتقدم هذه المدارس العديد من المزايا والعروض الخاصة لطلابها وهو الذي تسبب في ازدهار سوق التعليم على مدار السنوات القليلة الماضية.

وبالوقت ذاته وفقا للتقرير ، فإن ليس الجميع مقتنعين بأن المدارس الخاصة هي الأفضل و الآباء الذين يدعمون سياسات الدولة الاجتماعية هم أكثر رغبة بإرسال أطفالهم إلى المدارس العامة.

تشكل المدارس العامة الغالبية العظمى من جميع المدارس في بولندا – في عام 2016 كان هناك أكثر من 91 ٪ منهم في مجموعة المدارس الابتدائية ، وأكثر من 11 ٪ فقط من بين المدارس الثانوية ، وعلى الرغم من الانتقادات العديدة ، إلا أنهم يمثلون مستوى تعليم عال نسبيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.