البولنديون يتبرعون ب 27 ألف زلوتي لطفل سوري في أحد مخيمات لبنان ! ما هي قصته !

0

 

أعلن المركز البولندي للمعونة الدولية PCPM عن الإنتهاء من حملة تبرعات لأحد الأطفال السوريين في لبنان ، حيث بلغت قيمة التبرعات 27.700,60 زلوتي بولندي .

وتهدف الحملة الى مساعدة الطفل فارس البالغ من العمر  عام ونصف والذي يعاني من مرض الصرع والشلل الدماغي في مرحلة الطفولة ، والذي يعيش مع عائلته المكونة من 6 اشخاص في خيمة ضمن أحد المخيمات الخاصة بالسوريين في لبنان

وتبلغ قيمة الدواء والغذاء الخاص لـ الطفل فارس في الشهر 320 دولار أميريكي ، فيما لا يصل دخل العائلة مجتمع الى 200 دولار أميريكي ، علماً أن جميع إفراد العائلة يعملون بهدف تأمين الدواء لـ فارس بما فيهم مالك ( الأخ الأكبر لفارس – 8 سنوات ) الذي يعمل في متجر لبيع الستائر ، ما حرمه من الذهاب الى المدرسة أسوة بالأطفال في نفس عمره .

وتواجه العائلة العديد من المشاكل ليس أقلها الديون التي تراكمت عليهم لـ الصيدلية التي يحصلون منها على الدواء ، والأحار لـ صاحب الأرض الذي توجد عليها خيمتهم .

وبفضل التبرعات التي تم جمعها ، تم تسيلم العائلة بطاقة بنكية ، ستقوم المنظمة بشكل شهري بتحويل مبلغ 320 دولار الى حساب العائلة لإستخدامها في تغطية نفقات علاج الطفل فارس .

كما تسعى المنظمة حالياً لتنظيم زيارة لـ الطفل فارس الى بولندا لعرضه على طبيب مختص ، وعلى الرغم من أن فرص العلاج بشكل كامل شبه مستحيلة ، الا أن الطبيب يمكن أن يخفف من معاناته التي يعجر الطفل حتى عن التعبير عنها بسبب مرضه ، حيث يقتصر تعبيره عن الألم بالأنين  فقط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.